ميركل في زيارة رسمية إلى الجزائر

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 17 سبتمبر 2018


أخبار ذات علاقة


وصلت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الإثنين إلى الجزائر في زيارة رسمية لها، وتلتقي بعبد العزيز بوتفليقة الرئيس الجزائري ورئيس وزراءه أحمد أويحيى، بعد إلغاء مفاجئ لزيارة كان من المقرر عقدها فبراير من العام الماضي، لكن تدهور حال الرئيس الجزائري حال دون إجراء الزيارة.

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة سنة 2009

وسيتباحث الوفد الألماني الذي يرافقه مستثمرون حول مواضيع تخص بالذات الجانب الأمني، وقضية المهاجرين غير الشرعيين الجزائريين المقيمين في ألمانيا، والذين طلب العديد منهم لجوء سياسيا رغم الأوضاع المستقرة نسبيا في البلد. عدا عن ذلك فستتمحور القضايا المناقشة سبل تعزيز الاستثمار الاقتصادي الألماني في الجزائر، بعد تطور ملحوظ لشركات التسليح ووسائل النقل.

وكان رئيس الوزراء السابق عبد المالك سلال قد قام بزيارة إلى ألمانيا عام 2016، وذلك للنقاش حول أزمة الهجرة، وبالذات حادثة اغتصاب نساء في حفل رأس السنة بمدينة كولن سنة 2016، ورغم تماطل السلطة الجزائرية بطلب المزيد من المعلومات حول المهاجرين المشتبه فيهم، إلا أن ميركل تحاول إقناع الطرف الجزائري باستقبال المهاجرين غير الشرعيين.

وتعتبر ميركل الشخصية السياسية الهامة الثالثة التي تزور الجزائر هذه السنة، بعد رجب طيب أردوغان الرئيس التركي وماريانو راخوي رئيس الحكومة الإسباني السابق. ويستغل الرئيس الجزائري هذه الفرص ليبين عودته للمجال السياسي ونشاطه الرئاسي رغم الحالة الصحية المتحولة من وقت لآخر.


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg