تحطم طائرة ركاب في جمهورية الكونغو الديمقراطية

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 5 مارس 2013


أخبار ذات علاقة

تحطمت طائرة ركاب من طراز فوكار F50 في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية أمس الإثنين بالقرب من مدينة غوما. وبينما أشارت تقارير أولية عن مقتل عشرات الأشخاص، تبين لاحقاً أنها كانت تقل ستة ركاب وثلاثة أفراد طاقم، ونجا ثلاثة على الأقل من هؤلاء ونقلوا إلى المستشفى، ولم تحدث إصابات على الأرض إذ تمكن الطيار، وهو روسي الجنسية، من إبعاد الطائرة عن البيوت قبل أن يلقى مصرعه في الحادث.

كانت الطائرة التابعة لشركة الطيران الأفريقية المحلية CAA تقوم برحلة داخلية بين مدينتي لودجا وغوما وتحطمت في حي سكني على ضفاف بحيرة كيفو قبيل الهبوط نتيجة هطول مطر غزير في المنطقة. وتحدثت مصادر أمنية بادئ الأمر عن عشرات القتلى نتيجة الحادث.

وبعد الحصول على قائمة الرحلة من مطار الانطلاق تبين أن الطائرة كانت تحمل ستة ركاب وثلاثة أفراد طاقم. استطاع الطيار إبعاد الطائرة عن المباني فلم يسفر تحطمها عن خسائر بين الموجودين على الأرض. وبقي ثلاثة من الموجودين في الطائرة على قيد الحياة ونُقلوا إلى مستشفى في غوما، ولم يفصح عن مصير الباقين، حيث قال مسؤول شركة الطيران أن وزارة النقل سوف تنشر بياناً عن الحادث لاحقاً. وأكدت السفارة الروسية مقتل قائد الطائرة المواطن الروسي ألكسندر باجينوف من مواليد 1966.

يوجد في الكونغو الديمقراطية نحو خمسين شركة طيران، وتشيع حوادث الطيران في البلد، وقد أغلق الاتحاد الأوروبي مجاله الجوي أمام هذه الشركات.


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg