أنباء متضاربة عن ضحايا في هجوم قوات إيساف على مسجد في أفغانستان

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأحد 13 يناير 2013


أخبار ذات علاقة

وردت اليوم الأحد أخبار بثتها وكالة بجواك للأخبار الأفغانية عن مقتل عدد من المدنيين في هجوم على مسجد في منطقة سيد آباد في ولاية وردك في وسط أفغانستان شنته قوات المساعدة الدولية لإرساء الأمن في أفغانستان (إيساف) الليلة الماضية. وتضاربت الأخبار عن ماهية الهجوم والهدف منه وعدد الخسائر، إذ قال السكان المحليون أن الهجوم أسفر عن مقتل 15 مدنياً، بينما أبلغت إيساف أنها قتلت عدداً من مسلحين هاجموا قواتها.

وفق الرواية الرسمية للسلطات المحلية، قتل أربعة مسلحين وسبعة مدنيين في هجوم للقوات الأفغانية والأجنبية في ناحيتي تيمور خيل وحسن خيل الموطونتين بقوات طالبان، وقضى أربعة من المسلحين حين انفجرت بهم أحزمتهم الناسفة في المسجد في حسن خيل، كما أوقف متمرد اسمه صدّيق الله في تيمور خيل، وحدث ذلك في الثانية من ليلة أمس.

بينما قال سكان القرية أن الهجوم كان بالطائرات وقت صلاة الفجر، وتبعته غارة ثانية استهدفت الناس الذين حاولوا إنقاذ من وقع تحت الأنقاض، وقتل في الغارتين أكثر من 15 شخصاً بينهم امرأة واحدة.

وقالت إيساف أنها استهدفت مخبأ للأسلحة تابعاً لحركة طالبان، وفي الواقع اكتشفت كميات ضخمة من الأسلحة والمتفجرات خلال العملية. وأضاف متحدث باسم قوات إيساف أنهم تلقوا تقارير حول الضحايا وسيحققون في الموضوع.


مصادر[عدل]

الخبر الأساسي[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg