نقاش المستخدم:مستر تايمز

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مرحباً بك في ويكي الأخبار، مستر تايمز!
Wikinews-logo.svg

ويكي الأخبار العربية هي مشروع تحرير جماعي لصناعة مصدر أخبار باللغة العربية تتميز بالتوازن والحيادية والوثوقية، بعيداً عن وجهات النظر الشخصية. لطلب المساعدة في أي وقت ستجد وصلة (مساعدة) في هامش كل صفحة على اليمين.

Puppeter template.svg

يستحسن دائماً أن تقوم بتحرير صفحتك الشخصية، بكتابة معلومات عنك: اللغات التي تتكلمها، من أي بلد أنت، ما هي محاور اهتمامك...

Dialog-information.svg

لا تنس التوقيع في صفحات النقاش بكتابة أربع مدّات، هكذا ~~~~. ولكن يجب عدم التوقيع في صفحات الأخبار، سيظهر اسمك في صفحة تاريخ التعديلات.

Internet-news-reader.svg

نرحب دائماً بمساهماتك في نطاق كتابة أخبار جديدة, يرجى الإطلاع على سياسات ويكي الأخبار. إذا كنت تملك روبوت إنترنت و تريد جعله يعمل هنا بدون مشاكل يرجى زيارة صفحة طلب صلاحية بوت.

Emblem-favorites.svg

أخيراً، وهو أهم شيء، نتمنى لك أن تتمتع بالمساهمة معنا في مشروع الأخبار الحرة!

إذا كانت لديك أي استفسارات أو أسئلة أخرى، يمكنك طرحها في هذه الصفحة أو في صفحة نقاشي.

--Avocato (نقاش) 14:08، 26 مارس 2013 (ت ع م)

رد: اللائحة السوداء[عدل]

مرحباً. السبب في ذلك هو وجود اسمي الموقع في ميدياويكي:Spam-blacklist، وللإداريين وحدهم القدرة على التعديل في تلك الصفحة؛ لذلك من الأفضل مراسلة الأخ الإداري PICAWN(نقاشمساهمات).--Avocato (نقاش) 16:04، 15 أبريل 2013 (ت ع م)

أهلاً بك. صدف أن ظهر منذ فترة هنا مستخدم جديد بدا من تصرفاته أنه يقوم بالدعاية لموقع إسلام تايمز مما دعاني لفحص ذلك الموقع. الموقع مجهول الهوية، ومثل هذه المواقع لا يستحب الاستشهاد بها في ويكي الأخبار. فيما يخص آسيا تايمز فهو غير مقبول على الأقل لأنه لا يسمح بمعرفة تاريخ نشر الخبر: فلو تعود إلى خبر نشروه منذ عدة أيام تجده بتاريخ اليوم دائماً، وهذا علامة عدم احترافية الموقع. لا أتذكر الآن ملاحظاتي الأخرى على الموقعين لأنني فحصتهما منذ فترة، لكني رأيت أن كلاهما لا يرقيان كمصادر موثوقة، مثلهما مثل موقع آخر حاول أحدهم منذ عدة أشهر أن يدرج وصلات إليه. --PICAWN (نقاش) 15:12، 22 أبريل 2013 (ت ع م)

الدعاية ممنوعة في كل مشاريع مؤسسة ويكيميديا. أشهر هذه المواقع هو موسوعة ويكيبيديا، ومن المنطقي أنها تعاني من محاولات الدعاية أكثر من غيرها. وحتى ويكي الأخبار رغم قلة شهرته يحاول البعض استغلاله للدعاية، وهذا غير مقبول. كحماية جزئية قامت مؤسسة ويكيميديا بتزويد صفحاتها بوسمٍ يمنع محركات البحث من تتبع الوصلات، أي وجود وصلات كثيرة في صفحات مشاريع ويكيميديا لا تحسّن نتائج البحث للموقع الذي يحاول الدعاية من خلالها. --PICAWN (نقاش) 15:17، 22 أبريل 2013 (ت ع م)