علي لاريجاني يلغي زيارته إلى كندا احتجاجاً على تعليق العلاقات الدبلوماسية

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأحد 9 سبتمبر 2012


أخبار ذات علاقة

ألغى علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران زيارته إلى كندا التي كان من المقرر أن يقوم بها في نهاية أكتوبر القادم مع وفد برلماني مرافق لحضور لقاء رؤساء برلمانات العالم، وذلك احتجاجاً على ما وصفه بالسياسة الكندية المعادية للشعب الإيراني، التي تمثلت مؤخراً في إغلاق سفارة كندا في طهران وطرد أعضاء البعثة الدبلوماسية الإيرانية من كندا.

وكان من المفترض أن يشارك علي لاريجاني مع وفد من مجلس الشورى في لقاء رؤساء برلمانات العالم المزمع عقده في كندا في نهاية أكتوبر القادم وفق ما نشرته وكالة أسوشيتد برس. واتخذ لاريجاني قراره بإلغاء الزيارة احتجاجاً على تعليق كندا لعلاقاتها الدبلوماسية مع إيران يوم الجمعة الماضي وعلى ما وصفه بسياسات حكومة كندا المعادية للشعب الإيراني.

ووصف علاء الدين بروجردي رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإسلامي السياسة الكندية بأنها تابعة «تبعية عمياء» لسياسة بريطانيا التي أغلقت سفارتها في طهران في نوفمبر الماضي بعد أن اقتحمها محتجون.

اتهم وزير خارجية كندا جون بيرد إيران الجمعة الماضية بالاستهتار بواجباتها الدولية في حماية الدبلوماسيين الأجانب لديها وقال أن السفارة لا يمكن أن تستمر بالعمل في هذه الظروف، ووصف إيران بأنها «الخطر الأكبر» على السلام والأمن الدوليين، وأضافت الحكومة الكندية إيران بناء على طلبه إلى لائحة «الدول الراعية للإرهاب».

مقالات ذات الصلة[عدل]


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg