طائرة سياحية تتحطم في بابوا غينيا الجديدة وتقتل 13 شخصًا

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الطيران على ويكي الأخبار
الطيران على ويكي الأخبار

الأربعاء، 12 أغسطس 2009


ثلاثة عشر شخصًا توفوا بعد تحطم طائرة خطوط بيه إن جى الجوية في بابوا غينيا الجديدة. كان على متن الطائرة طيارين محليين، و9 أستراليين، ويبانى واحد، وراكب واحد محلى.

الطائرة دى هافلاند كندا دى إتش سي-6 توين أوتر الرحلة سي جي 4684 حاولت الهبوط في كوكودا أمس، ولكن عملية الهبوط الأولى أجهضت. بعد عشر دقائق حاولت الهبوط للمرة الثانية ولكن الطائرة إختفت. حدد موقع التحطم اليوم الأربعاء، وكان من الصعب على رجال الشرطة والإنقاذ الوصول له، مما دفع شرطيان لعملية إسقاط في الغابة المحيطة والسير حتى موقع الحادث للبحث عن ناجين. تأثرت علمية البحث بنفس حالة الجو السيئة التي أدت إلى وقوع حادث التحطم. الجيش الأسترالى إشترك في عملية البحث.

صرح كيفن رود رئيس الوزراء الأسترالى قائلًا: "هذة مأساه مروعة عندما تترك الأسر أحبائهم لمما نتوقع أن تكون تجربة العمر فتتحول إلى مأساه من هذا النوع". وعلق رئيس وزراء بابوا غينيا الجديدة مايكل سومارى على الحادث بكل "عظيم أسفه" ووعد بتحقيق كامل، حيث قال سومارى "أنا طلبت من وزراء عدة سلطات مسئوله لعمل تحقيق بخصوص الحادث وتقديم تقرير لمجلس الوزراء".

شركة الطيران أيضًا أصدرت تقرير صحفى تصف فيه الطيار بأنه "ذو خبرة عالية" و "أن قلوبنا وصلواتنا مع جميع المتضررين في هذا الوقت العصيب".


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg