الليرة التركية تواصل الهبوط وأردوغان يبحث عن حلفاء آخرين

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 13 أغسطس 2018


أخبار ذات علاقة



وسط "حرب اقتصادية" تعاني منها تركيا حسب ما قاله الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأسبوع الماضي، واصلت الليرة انخفاضها الحاد لتصل أسعارها في تعاملات اليوم المبكرة إلى 7.24 ليرة تركية مقابل الدولار الواحد.

وقال الرئيس التركي أن بلاده تعاني تبعات "حرب اقتصادية" أعلنتها الولايات المتحدة على بلاده، مشيرا إلى أن "هدف هذه العملية هو استسلام تركيا في جميع المجالات من المالية وصولا الى السياسية، نحن نواجه مرة أخرى مؤامرة سياسية وبإذن الله سنتغلب عليها"، وذلك في خطاب ألقاه في تجمع لأعضاء حزب العدالة والتنمية بطرابزون الشمالية.

وقال أردوغان أن تركيا ستبحث عن "حلفاء وشركاء جدد"، وطالب الشركات المحلية وذات التعامل الخارجي إلى "عدم إشهار إفلاسها". وكان أردوغان قد طالب شركات الصناعة لعدم شراء عملات خارجية ودعم العملة الوطنية، في حين لا يزال يطلب من المواطنين تحوبل الذهب والدولار إلى الليرة التركية.

وخسرت الليرة التركية %40 من قيمتها الإجمالية منذ استئناف التعاملات الاقتصادية هذا العام، وذلك لأسباب جمة تراوحت ما بين السياسات الاقتصادية كإبقاء سعر الفائدة الرئيسي على مستواه مقابل ارتفاع أسهم التضخم، وكذلك توتر العلاقات مع الولايات المتحدة على خلفية القس أندرو برانسون.


مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg