الخارجية الإيرانية تسلم مذكرة احتجاج إلى سفير أذربيجان

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 1 أبريل 2013


أخبار ذات علاقة

استدعت وزارة الخارجية الإيرانية أمس الأحد سفير أذربيجان لديها جوانشير أخوندوف وقدمت له مذكرة شديدة اللهجة على أثر مؤتمر جرى أمس الأول في باكو عاصمة أذربيجان نظمته «جبهة الحرية القومية لجنوب أذربيجان». اعتبرت إيران عقد مثل هذا المؤتمر استفزازاً وطالبت حكومة أذربيجان بتقديم إيضاحات إلى وزارة الخارجية الإيرانية.

سلم المذكرة إلى سفير أذربيجان في طهران نائب وزير الخارجية الإيراني لشؤون آسيا والمحيط الهادي عباس عراقجي وقال أن بلده تسعى دائماً إلى علاقات حسن الجوار، وإقامة مؤتمرات تمس سيادة إيران لا تساهم في تحسين العلاقات بين البلدين، وأشار أن عدم اتخاذ حكومة أذربيجان أي خطوات لمنع هذا المؤتمر «يتعارض بشكل صريح مع نص معاهدة مبادئ العلاقات الحسنة بين البلدين ولايمكن تبريره باي شكل من الاشكال».

انعقد المؤتمر في باكو عاصمة أذربيجان بعنوان «غد جنوب أذربيجان العصرية»، ودعت إليه «جبهة الحرية القومية لجنوب أذربيجان»، وحضره عدد من كبار السياسيين ونواب البرلمان والباحثين وممثلون عن الأحزاب السياسية بالإضافة إلى مجموعات تدعو إلى حرية «جنوب أذربيجان» (مناطق واقعة في شمال غرب إيران).

اعترضت سفارة إيران في باكو على إجراء المؤتمر واعتبرت الكلمات التي ألقاها فيه ما وصفته إيران بعناصر انفصالية تمس بسيادة إيران على أراضيها وينال من وحدتها وتشكل إهانة لها، وقال «من المؤسف قيام عناصر مناوئة لإيران بإجراءات معادية ومسيئة في جمهورية أذربيجان من خلال طرحها مزاعم واهية ضد سيادة الجمهورية الإسلامية الإيرانية».


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg