الاتحاد الأفريقي يدعم البشير ويقرر عدم التعاون مع المحكمة الجنائية الدولية

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أخبار ذات علاقة

4 يوليو 2009


قرر الاتحاد الأفريقي عدم التعاون مع المحكمة الجنائية الدولية بشأن مذكرة اعتقال الرئيس السوداني عمر حسن البشير على خلفية اتهامه بالتورط في جرائم حرب بإقليم دارفور.

جاء ذلك في قرار تم تبنيه في ختام اعمال قمة الاتحاد الأفريقي بمدينة سرت الليبية، وانتقد القرار بصفة خاصة مجلس الأمن الدولي لعدم رده على طلب الاتحاد تعليق الملاحقات بحق الرئيس البشير. وورد في البيان ان "الاتحاد الأفريقي يعبر عن أسفه العميق بسبب تجاهل الأمم المتحدة طلبه بتأجيل المحكمة الجنائية الدولية تقديم مذكرة اعتقال بحق الرئيس السوداني عمر البشير".

يشار إلى أن ثلاثين دولة أفريقية وقعت على ميثاق المحكمة، ولا تريد إنهاء تعاونها معها رغم موافقتها على الرأي القائل بأن مذكرة الاعتقال الصادرة عن المحكمة تضر بعملية السلام في دارفور.

ونسبت وكالة الأنباء الفرنسية إلى وزير خارجية بنين القول أن تشاد عارضت البيان. ويقول المحللون ان قرار الاتحاد الأفريقي يسمح لعمر البشير بحرية الحركة في الدول الأفريقية.

وكانت المحكمة قررت في الرابع من مارس/ آذار الماضي اتهام البشير بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب، ولكنها استبعدت جرائم الإبادة الجماعية في حيثيات مذكرة الاعتقال بحقه.


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg