«السعفة الذهبية» للمخرج الفرنسي التونسي عبد اللطيف كشيش عن فيلم «حياة أديل»

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأحد 26 مايو 2013


أخبار ذات علاقة
الفن على ويكي الأخبار

ذهبت جائزة السعفة الذهبية لمهرجان كان السينمائي في دورته السادسة والستين اليوم الأحد إلى فيلم «حياة أديل» للمخرج الفرنسي تونسي المولد عبد اللطيف كشيش والممثلتين الرئيسيتين في الفيلم. ويتحدث الفيلم عن قصة حب بين فتاتين مثليتي الجنس، ومدته ثلاث ساعات ومع ذلك تمكن من شد انتباه المتفرجين من بدايته إلى نهايته. هذه هي المرة الأولى التي يحصل فيها فيلم يتناول موضوع المثلية الجنسية، لا سيما السحاق، بشكل صريح.

وبدا على المخرج التأثر، وقال: «أريد أن أهدي هذه الجائزة وهذا الفيلم إلى شباب فرنسا الجميل الذي علمني كثيراً عن روح الحرية والتعايش فضلاً عن شباب آخر، شباب الثورة التونسية بسبب سعيهم إلى العيش بحرية أيضاً والحب بحرية».

وقد فاز الفيلم نفسه بجائزة الاتحاد الدولي للنقاد السينمائيين أمس السبت، واعتبره المتابعون من أوفر الأفلام حظاً بالحصول على «السعفة الذهبية».

يتناول الفيلم بواقعية نادرة تطور قصة حب بين فتاة في السابعة عشرة من عمرها اسمها أديل وتمثلها أديل إكزارخوبولوس، وأخرى ذات شعر أزرق اسمها أيما من تمثيل ليا سيدو. ويحوي الفيلم على مقاطع واقعية لتطور علاقتهما من التعارف حتى الجنس الجارف.

استند سيناريو الفيلم إلى رواية مصورة بعنوان «الأزرق لون دافئ» لمؤلفة القصص المصورة جولي مارو والمنشورة في 2010.


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg