وزير خارجية قطر: حماس حركة مقاومة وليست إرهابية

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 13 يونيو 2017


أخبار ذات علاقة

جدد وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أن حماس حركة مقاومة تعمل من أجل توحيد الصف الفلسطيني، وليست منظمة إرهابية.

وأوضح الوزير، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الفرنسي، أمس الاثنين، أن وجود حماس في قطر هو تمثيل سياسي للحركة في قطر هدفه رعاية مفاوضات المصالحة مع فتح، مبيناً أن قيادة المكتب السياسي للحركة موجودة داخل قطاع غزة، وليست بالدوحة.

وأضاف أن دعم قطر واضح وشفاف لإعمار غزة من خلال الآليات الدولية، ولدعم الشعب الفلسطيني والحكومة والمصالحة الوطنية، وليس لفصيل معين، مشدداً أن الربط بين قطر وحركة معينة هو لوضع مزيد من الاتهامات.

وتساءل وزير الخارجية "حماس ليست مدرجة إرهابية حسب قوائم الدول الخليجية، فلماذا الاعتراض على استضافتها؟ وهي حركة مقاومة، ونتعامل معها كفصيل من الفصائل السياسية".

ويوم السبت الماضي، أكد وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في حوار مع قناة "روسيا اليوم"، من موسكو التي زارها، أن حماس هي "حركة مقاومة"، مستغربا كيف أصبحت العلاقة معها "تهمة".

وأوضح الوزير القطري أن حركة "حماس" الفلسطينية مدرجة على قوائم "الإرهاب" في الولايات المتحدة، لكنّها بالنسبة للدول العربية "حركة مقاومة"، مذكّراً بأنّ الحركة غير مدرجة على "قوائم إرهاب" مجلس التعاون الخليجي.

وقال وزير الخارجية القطري: "نحن ندعم الشعب الفلسطيني، ونستغرب كيف أصبحت حماس تهمة من دول عربية"، مذكراً بأنّ قطر مكلّفة بتنسيق المصالحة الفلسطينية.

وتتعرض الدوحة لحملة تحريض وضغط كبير، كشفت مصادر أن أحد أسبابها الرئيسة دعمها لفلسطين، واستضافتها قيادات في حركة حماس، وهو ما عززته تصريحات وزير الخارجية السعودي عادل الجبير وغيره من الشخصيات الخليجية التي طالبت قطر بشكل مباشر بوقف دعمها للحركة.

مصادر[عدل]



Bookmark-new.svg