مسيرة في عمّان رفضًا لاتفاقية الغاز مع الاحتلال الإسرائيلي

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 18 نوفمبر 2016


أخبار ذات علاقة



انطلقت مسيرةٌ بعد صلاة الجمعة اليوم، من المسجد الحسيني بوسط البلد في العاصمة الأردنية عمان؛ احتجاجًا على اتفاقية الغاز، مع الكيان الصهيوني.

وشارك في المسيرة، ناشطون نددوا بـ"التطبيع مع الاحتلال"، و"معاهدة وادي عربة" وما وقعته الحكومة الأردنية من اتفاقيات مع الكيان الصهيوني الغاصب المحتل، وحملوا يافطات كتب عليها "عاز العدو احتلال".

وهتفوا بشعارات تندد بالاحتلال وترفض الاتفاقية، مثل: "لا سفارة صهيونية على الأرض الأردنية"، و"الشعب يريد كرامة وطنية"، و"وادي عربة مش سلام.. وادي عربة استسلام"، ورفعوا لافتات كتب عليها: "لا لاتفاقية العار"، و"لا للتطبيع مع الكيان الصهيوني"، و"الأردنيون يرفضون تمويل الإرهابيين".

كما ندد المشاركون بتوقيع الحكومة على الاتفاقية التي عدّوها "نوعا من التطبيع وخدمة للاحتلال"، مشددين على وجوب حماية الأردن من التبعية للاحتلال الصهيوني، ورفض رهن القرار الأردني بيد العدو الصهيوني.

وطالبوا بإلغاء الاتفاقية "التي تصب في صالح العدو الصهيوني"، والبحث عن بدائل أخرى للطاقة، مشددين على أن شراء الغاز من "دولة" احتلال هو كشراء ثروات مسروقة.

وأثار توقيع شركتي: الكهرباء الوطنية وشركة "نوبل إنيرجي" الأميركية، أيلول/سبتمبر الماضي، اتفاقية لتزويد الأردن بالغاز الطبيعي، من حقل "ليفاياثان" بالأراضي الفلسطينية المحتلة، جدلا واسعا حول دستورية الاتفاقية وأهميتها اقتصاديا.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg