مسيرة بالخليل تطالب بالإفراج عن جثامين الشهداء المحتجزة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 18 نوفمبر 2016


أخبار ذات علاقة


شارك مئات المواطنين، اليوم الجمعة، في مسيرة حاشدة ببلدة بيت أمر شمالي مدينة الخليل، جنوب الضفة المحتلة؛ للمطالبة بالإفراج عن جثامين الشهداء المحتجزة في ثلاجات الاحتلال منذ أشهر عدة.

وانطلق المشاركون في المسيرة من أمام مسجد "بيت أمر الكبير" باتجاه مدرسة "ذكور بيت أمر الثانوية"، مردّدين هتافات تدعو للإفراج عن جثامين 24 شهيداً تحتجزهم سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" في ثلاجاتها منذ إعدام قواتها لهم قبل أشهر.

وقال المتحدّثون خلال المسيرة التي رفعت شعار "بدنا ولادنا"، إنه يتوجّب إنهاء هذا الملف وتسليم الشهداء لذويهم، لإكرامهم ودفنهم وفقاً للشريعة الإسلامية، واصفين سياسة احتجاز الجثامين التي تنتهجها الحكومة الإسرائيلية بأنها "جريمة بحق الإنسانية".

ووفقًا لما وثّقته "قدس برس"؛ فإن سلطات الاحتلال تحتجز جثامين 24 شهيدًا في معهد الطب العدلي "أبو كبير" بمدينة تل أبيب (وسط فلسطين المحتلة عام 48)؛ من بينهم أربع شهيدات.

وتحتجز قوات الاحتلال جثامين 14 شهيدًا من الخليل، وشهيدين من القدس، وطولكرم، وجنين، ونابلس، وشهيدًا واحدًا من بيت لحم، وآخر من رام الله.

والشهداء المحتجزة جثامينهم، هم: سارة طرايرة، مجد الخضور، محمد طرايرة، مصطفى برادعية، محمد الفقيه، محمد السراحين، فراس الخضور، محمد الرجبي، حاتم الشلودي، وائل أبو صالح، أنصار هرشة، عبد الحميد أبو سرور، رامي عورتاني، ساري أبو غراب، مهند الرجبي، عيسى طرايرة، أمير الرجبي، نسيب أبو ميزر، مصباح أبو صبيح، رحيق يوسف، خالد بحر، خالد اخليل، محمد تركمان، وآخر الشهداء هو الشهيد معن أبو قرع.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg