كوريا الشمالية تجري تجربتها النووية الثالثة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأربعاء 13 فبراير 2013


أخبار ذات علاقة

أعلنت كوريا الشماليَّة عن إجرائها تجربتها النوويَّة الثالثة يوم الثلاثاء في 12 فبراير/شباط 2013م مُتحدية بذلك قرارات هيئة الأمم المتحدة التي طالبتها أكثر من مرَّة بالعدول عن تطوير الأسلحة النووية وتوقيف برنامجها النووي. وقالت بيونغ يانغ إن قنبلة أصغر وأخف وزنًا استخدمت في هذه التجربة. وكانت بيونغ يانغ أجرت تجربتين نوويتين عاميّ 2006 و2009م. وأشارت وسائل الإعلام الكوريَّة الشماليَّة أنَّ هذه التجربة جاءت ردًا على العداء الأمريكي للبلاد الذي يقوّض «بشدّة» الحقوق السياديَّة والسلميَّة لكوريا الشماليَّة في إطلاق أقمار صناعية. وكانت بيونغ يانغ هددت بإجراء تجربة نوويَّة جديدة ردّا على قرار الأمم المتحدة رقم 2087 الذي شدد العقوبات عليها على خلفية إطلاقها صاروخًا طويل المدى في 12 كانون الأول/ديسمبر الماضي. كما حذَّرت كوريا الشماليَّة الثلاثاء من أنَّ التجربة النوويَّة التي قامت بها صباحًا "ليست سوى مرحلة أولى" وأنها ستقوم بأعمال «أقوى» إذا تمَّ فرض عقوبات عليها.

وقد أدان مجلس الأمن الدولي هذه التجربة النوويَّة وقال الرئيس الدوري للمجلس، مندوب كوريا الجنوبية، كيم سوك للصحفيين: «أدان أعضاء المجلس بشدة هذا الاختبار الذي يشكل انتهاكًا خطيرًا لقرارات مجلس الأمن». كما أدانت الدول دائمة العضويَّة في هذا المجلس (الولايات المتحدة والصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا) عمل كوريا الشماليَّة، وقالت المندوبة الأمريكية سوزان رايس إن واشنطن وحليفاتها ينوون «تعزيز نظام العقوبات» المفروض أصلاً على بيونغ يانغ. ووصف الرئيس الأمريكي باراك أوباما هذا العمل بأنه استفزازي يُهدد الاستقرار بالمنطقة ويهدد الولايات المتحدة وحلفاءها والأمن العالمي. وأصدر المكتب الإعلامي في البيت الأبيض تصريحًا جاء فيه: «إنَّ الخطر المتمثل بفعاليَّات كوريا الشمالية العدائية يستوجب ردًا سريعًا وذا مصداقيَّة من جانب المجتمع الدولي. وستواصل الولايات المتحدة من جانبها اتخاذ كافة الخطوات الضرورية لحماية نفسها وحليفاتها».

كما أصدرت الوكالة الدوليَّة للطاقة الذريَّة بيانًا اعتبرت فيه أنَّ كوريا الشماليَّة انتهكت عبر تجربتها النوويَّة الأخيرة قرارات الأمم المتحدة، وقال مدير الوكالة يوكيو أمانو: «علمت أنَّ جمهوريَّة كوريا الديمقراطيَّة الشعبيَّة أعلنت عن إجراء ثالث تجربة نووية لها رغم مطالب المجتمع الدولي لها بالامتناع عن ذلك. القرار الكوري مؤسف جدًا، ويعد انتهاكًا واضحًا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة».

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg