صور: لقطات من الحياة فى المجتمعات الحضرية الفقيرة بمانيلا

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 14 ديسمبر 2013


أخبار ذات علاقة

أجرى مارك ز.سالوديس مع آخرين من أعضاء مصوري الشارع الفلبيني جولة تصويرية داخل إحدى المجتمعات الحضرية الفقيرة بمانداليونج، ضاحية شرق مانيلا.

تزداد ‘مشاريع التنمية’ والاستثمارات العقارية في مترو مانيلا التي تعتبر بمثابة براهين واضحة على النمو الاقتصادي، في الواقع تعتبر الفلبين واحدة من أسرع الاقتصاديات نموا في آسيا والمحيط الهادئ. من ناحية أخرى فان معظم الإحصاءات الاقتصادية التي يرصدها المسؤولين الحكوميين لا تعكس الفقر المستمر في البلاد، حتى في المراكز الحضارية مثل مانيلا.

على الرغم من التقدم الملحوظ في البلاد، إلا أن مانيلا لا تزال موطنا لمئات الآلاف من المستوطنين غير الرسميين. ودائما ما تُهدَد هذه المجتمعات الحضرية الفقيرة بالهدم لإفساح المجال ‘لمشاريع التنمية’. تقدم الحكومة برنامج إعادة التوطين لكن تُفضل العديد من الأسر البقاء في منازلهم كما يطالبون ببرامج إسكان داخل المدينة أو بالقرب منها حيث يمكن الوصول للمدارس والمستشفيات وغيرها من الخدمات.

تقدم صور السيد سالوديس لمحة عن الحياة في المجتمعات الحضرية الفقيرة في مانداليونج. المجتمع الذي قد يُهدم في المستقبل القريب.

تعيد الأصوات العالمية نشر بعض من هذه الصور بأذن من السيد سالوديس.

  • جميع الصور لمارك ز.سالوديس


مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg