ريفلين: سأطلب من أردوغان التوسط لإعادة جنودنا من غزة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأربعاء 23 نوفمبر 2016


أخبار ذات علاقة


قال رئيس دولة الاحتلال "الإسرائيلي" ريؤوفين ريفلين إنه ينوي التوجه مرة أخرى إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بطلب التدخل و"ممارسة نفوذه على حركة حماس في قطاع غزة، من أجل إعادة جثماني الجنديين المحتجزين لديها هدار غولدين شاؤول آرون".

وأضاف ريفلين في حديث مع مراسل الإذاعة الصهيونية العامة، أنه سبق له وأن تحدث حول هذا الموضوع مع الرئيس التركي خلال المفاوضات لاستئناف العلاقات الثنائية، وأنه ينوي طرح هذا الطلب لدى تقديم السفير التركي الجديد لدى البلاد أوراق اعتماده خلال الأسابيع القريبة.

وأكد أن "علاقات اقتصادية متينة تربط بين إسرائيل وتركيا".

وتأتي تصريحات ريفلين، عقب إبداء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان استعداده للتوسط بإعادة الجنود الصهاينة الأسرى في غزة، مقابل إطلاق سراح أسرى فلسطينيين، في حال طلب الطرفان منه ذلك، متسائلاً عن الثمن الذي سيُطلب من "إسرائيل" دفعه.

وقال أردوغان خلال لقاء على برنامج "الحقيقة – عوفداه" والذي بثته القناة العبرية الثانية قبل يومين، إنه مستعد للتوسط، ولكن سيكون على "إسرائيل" أن تعلم بأن حماس ستطلب الإفراج عن أسرى مقابل "جثث الجنود".

وعرضت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس قبل أشهر صور أربعة جنود صهاينة وهم: "شاؤول آرون" و"هدار غولدين" وهما من أصول أجنبية، و"أباراهام منغستو" من أصول إفريقية، و"هاشم بدوي السيد" من أصول عربية، رافضة الكشف عن أية تفاصيل تتعلق بهم دون ثمن.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg