ردا على قرار الاحتلال الإسرائيلي.. مبادرة شبابية لرفع الأذان بنابلس في فلسطين

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 15 نوفمبر 2016



أخبار ذات علاقة



أطلق الناشط الشبابي مازن الدنبك مبادرة لتنظيم تجمع شعبي لرفع الأذان وسط مدينة نابلس، دعما لفلسطينيي الأراضي المحتلة عام 48 ونصرة للقدس والمسجد الأقصى المبارك.

وتأتي هذه المبادرة رفضا لمشروع القرار الصهيوني الاستفزازي بمنع رفع الأذان بمكبرات الصوت في المساجد، بحجة إزعاج المستوطنين.

وقال الدنبك لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" إن فكرة هذا النشاط جاءت بشكل عفوي، ولا تقف خلفه أية جهة رسمية أو حزبية.

وأوضح أن النشاط سينفذ يوم غد الأربعاء الساعة 12 ظهرا على دوار الشهداء، تحت عنوان "لن تصمت المآذن"، موجها الدعوة لجميع المواطنين للمشاركة بها للتعبير عن رفضهم لسياسات الاحتلال الاستفزازية.

وأضاف: "سنشارك جميعا في رفع الأذان بحناجرنا، ليصل مداه إلى عنان السماء".

ولفت إلى أن الدعوة  للفعالية عممت عبر مختلف وسائل الإعلام، وسيدعى النائب العربي بالكنيست أحمد الطيبي للمشاركة بها.

يشار إلى أن الدنبك كان أحد المبادرين لحملة "إعمار منازل الأحرار" التي انطلقت قبل عام، والتي تمكنت من توفير منازل بديلة لعائلات منفذي عملية "ايتمار" بعد أن هدم الاحتلال منازلهم.

مصادر[عدل]