حماس تثمن موقف القيادات "الصيداوية" الرافض لجدار عين الحلوة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 25 نوفمبر 2016


أخبار ذات علاقة



ثمن علي بركة ممثل حركة المقاومة الإسلامية حماس في لبنان، موقف القيادات اللبنانية في صيدا، الرافض لبناء جدار عازل بين مخيم عين الحلوة ومدينة صيدا.

واتصل بركة بدولة الرئيس فؤاد السنيورة رئيس كتلة المستقبل، وسعادة النائب بهية الحريري، وسعادة النائب السابق الدكتور أسامة سعد أمين عام التنظيم الشعبي الناصري، ورئيس بلدية صيدا السابق الدكتور عبد الرحمن البزري، ومفتي صيدا وأقضيتها الشيخ سليم سوسان، والدكتور بسام حمود نائب رئيس المكتب السياسي للجماعة الإسلامية في لبنان.

ووجه بركة لهم الشكر والتقدير باسم الشعب الفلسطيني على هذا الموقف الممتاز الذي يعبر عن عمق العلاقة الأخوية بين الشعبين اللبناني والفلسطيني.

وأكد حرص حركة حماس والشعب الفلسطيني على السلم الأهلي في لبنان، وعلى دعم وحدة لبنان وأمنه واستقراره، وعلى ضرورة تعزيز العلاقات الأخوية اللبنانية الفلسطينية.

ودعا ممثل حركة حماس إلى إجراء حوار فلسطيني لبناني شامل حول مجمل الوضع الفلسطيني بكل جوانبه السياسية والإنسانية والاجتماعية والقانونية والأمنية، وأكد بركة أن الجدار العازل لا يمكن أن يوفر الأمن للمخيمات وصيدا، والأمن يتوفر بالتفاهم وباللقاءات المشتركة وتفعيل التعاون والتنسيق اللبناني الفلسطيني.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg