المطران عطا الله حنا: اليوم أذان المساجد وغدًا أجراس الكنائس

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 15 نوفمبر 2016



أخبار ذات علاقة



ندد المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس بالقرار الصهيوني بمنع الأذان في مدينة القدس المحتلة.

وقال في بيان صحفي، إن "هذا تطور عنصري خطير، ولا يمكن القبول بهذا الاستهداف، اليوم يستهدفون المساجد وغدًا أجراس الكنائس، إذ يزعجهم صمودنا وبقاؤنا في هذه المدينة المقدسة".

وأضاف "سنبقى في مدينة القدس ولن نتخلى عن انتمائنا لهذه المدينة المقدسة، وستبقى كنائسنا ومساجدنا فيها صروحا روحية تنادي بقيم السلام والمحبة والأخوة والتلاقي بين الإنسان وأخيه الإنسان".

وتابع: "نحن نرفض العنصرية بكافة أشكالها وألوانها، ونعتبر منع الأذان في هذه الأرض المقدسة إنما هو مؤشر خطير يدل على السياسة العنصرية الإقصائية التي تستهدف شعبنا الفلسطيني".

وأشار إلى أن ردنا على هذه العنصرية المستشرية "يجب أن يكون من خلال وحدتنا الوطنية وتكريس ثقافة السلم الأهلي والإخاء الديني، بين كافة مكونات شعبنا، فعلينا أن نوحد صفوفنا وأن نكون على قدر كبير من المسؤولية والحكمة والرصانة لكي نواجه هذه السياسات العنصرية التي لا تستهدف أذان المساجد فحسب وإنما تستهدفنا جميعا كفلسطينيين في هذه الديار، تستهدف تاريخنا وتراثنا وهويتنا وانتماءنا لهذه الأرض المقدسة".

مصادر[عدل]