الاحتلال الإسرائيلي يهدد أهالي يعبد: لن نسمح بعودة المفاحم

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأربعاء 23 نوفمبر 2016


أخبار ذات علاقة


وجه جيش الاحتلال الصهيوني تهديدات مباشرة لمواطنين من بلدة يعبد جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية؛ بأنه لن يسمح بعودة المفاحم للعمل في المنطقة بأي ظرف كان.

وقال مواطنون لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" إن ضباطًا من جنود الاحتلال أوقفوا مواطنين من يعبد وزبدة،  اليوم الأربعاء، على حاجز مابو دوتان، وأخبروهم بأن عليهم أن ينسوا عمل المفاحم، وأن سلطات الاحتلال لن تسمح بعودتها بذريعة أنها تلوث البيئة.

كما أخبر ضباط مخابرات صهاينة مواطنين من منطقة يعبد خلال مقابلات في معسكر سالم الصهيوني غرب جنين، اليوم، بأن سلطات الاحتلال أخذت قرارها بإنهاء عمل المفاحم في منطقة يعبد نهائيا وإلى الأبد.

وكان ما يسمى منسق أعمال حكومة الاحتلال الصهيوني “يواف مردخاي” جال في منطقة يعبد، مساء أمس الثلاثاء،  تحت حراسة وحدة من كتيبة المظليين التابعة لجيش الاحتلال، وقال للأهالي إن زمن المفاحم في بلدة يعبد انتهى، ولن يسمح بعودتها.

يذكر أن آلاف المواطنين في منطقة يعبد يعملون ويعتاشون على المفاحم، والتي تعدّ مورد الفحم النباتي الرئيس في فلسطين، وهدمت سلطات الاحتلال غالبية هذه المشاحر وصادرت محتوياتها مؤخرا.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg