الاحتلال الإسرائيلي يضغط على الأسيرين أبو فارة وشديد لفك الإضراب

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 26 نوفمبر 2016


أخبار ذات علاقة


أقدمت قوات الاحتلال، اليوم الجمعة، على نقل الأسير أنس شديد من داخل غرفته بمستشفى أساف هروفيه في محاولة لثنيه عن مواصلة إضرابه.

وأفادت محامية الأسير، أحلام حداد لمراسلنا، أن قوات الاحتلال نقلت الأسير شديد إلى ممر داخل القسم الباطني بالمستشفى، وفصلته عن رفيقه الأسير أحمد أبو فارة، للضغط عليهما وفك إضرابهما.

وأضافت أن الاحتلال بدأ يحاول إعطاء المدعمات للأسيرين عنوة، خاصة بعد تدهور حالتهما الصحية بشكل كبير.

وأكدت أن الأسيرين أحمد وأنس "رفضا كل المحاولات، وهما يصرّان على مواصلة إضرابهما المفتوح عن الطعام حتى نيل حريتهما".

وكانت المحامية حداد قدمت صباح الجمعة التماساً جديداً لدى ما تسمى بالمحكمة العليا للاحتلال، وطلبت نقلهما إلى مستشفى رام الله الحكومي، وهي تنتظر رد المحكمة خلال الساعات المقبلة.

ويواصل الأسيران أبو فارة وشديد إضرابهما المفتوح عن الطعام منذ أكثر من شهرين؛ رفضاً لاعتقالهما الإداري.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg