الأوقاف: من يزعجه صوت الأذان في القدس فليرحل

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأرعباء 23 نوفمبر 2016


أخبار ذات علاقة


رُفع الأذان وعلت التكبيرات، وتمازجت الأصوات الندية برفع الأذان، ورفع المحتجّون العديد من اللوحات التي تندد بقرار منع رفع الأذان في مدينة القدس، هكذا كانت الصورة في الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، اليوم الأربعاء، أمام مسجد الكتيبة في مدينة غزة.

وحذر حسن الصيفي، وكيل وزارة الأوقاف، من أي مساس بالمقدسات الإسلامية، وقال إن من يزعجه الأذان في القدس فليرحل، موضحاً أن القرار الصهيوني هو تطور خطير يأتي في سياق مخطط تغيير معالم مدينة القدس.

وأكد الصيفي، على عروبة مدينة القدس وإسلاميتها، وأنها أرض وقف إسلامي، و"لا نسمح لأحد بانتهاك الشعائر الدينية والتي ترتبط برفع الأذان والصلاة".

وشدد على ضرورة الوقوف ضد هذا القرار للحفاظ على المسجد الأقصى حتى تحريره ودخول المسلمين له فاتحين مصلين في أكنافه، شاكراً كل الجهات العربية التي وقفت في وجه هذا القرار.

وثمن الصيفي دور الجمهورية التركية في رفض القانون المجرم، وعاتب الدول العربية الأخرى التي لم تقف بالرأي ضد هذا القرار وكأنه لا يعنيها، على حد قوله.

وطالب وكيل الوزارة، جامعة الدول العربية ومنظمات حقوق الإنسان، بالوقوف في وجه مثل هذا القرار الصهيوني اللعين والذي يحارب المسلمين في عبادتهم وحريتهم الشخصية، مناشداً العلماء والساسة بواجبهم الأخلاقي والإنساني تجاه هذا القرار.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg