الأردن يطالب الاحتلال بفتح "الأقصى" أمام المصلين

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 15 يوليو 2017


أخبار ذات علاقة

طالبت الحكومة الأردنية، سلطات الاحتلال الصهيوني بفتح المسجد الأقصى أمام المصلين وعدم اتخاذ أية إجراءات من شأنها تغيير الوضع التاريخي القائم في القدس والمسجد المبارك.

وأضاف الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني، أمس الجمعة، في بيان بثته الوكالة الرسمية "بترا"، أن "الحكومة تؤكد على رفض أي اعتداء على حق المسلمين في ممارسة شعائرهم الدينية في أماكنهم المقدسة بحرية ومن دون أي إعاقات".

وأدان المومني، التصعيد الذي شهده المسجد الأقصى اليوم، وطالب بفتح تحقيق فوري وشامل في الحادث، مشيراً إلى موقف بلاده المبدئي "بإدانة العنف". 

وأضاف أن "الحكومة أجرت اتصالات مكثفة للضغط من أجل إعادة فتح المسجد الأقصى بشكل فوري". 

وتابع قائلاً: "الأردن وظّف، وسيستمر في توظيف أدواته الدبلوماسية والقانونية والسياسية كافة للتصدي لأية محاولات لتغيير الوضع القانوني والتاريخي في القدس". 

يذكر أن دائرة أوقاف القدس التابعة لوزارة الأوقاف والمقدسات والشؤون الإسلامية في الأردن، هي المشرف الرسمي على المسجد الأقصى وأوقاف شرق القدس، بموجب القانون الدولي، الذي يعد الأردن آخر سلطة محلية مشرفة على تلك المقدسات قبل احتلالها.

وفي مارس/ آذار 2013، وقّع العاهل الأردني، ورئيس السلطة محمود عباس، اتفاقية تعطي الأردن حق "الوصاية والدفاع عن القدس والمقدسات" في فلسطين المحتلة. 

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg