اغتيال قيادي فلسطيني في مخيم عين الحلوة بلبنان

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 20 نوفمبر 2017


أخبار ذات علاقة

أطلق شخص مجهول الهوية، مساء أمس الأحد، النار تجاه أحد قيادات جبهة التحرير العربية في مخيم عين الحلوة بلبنان، ما أدى لمقتله على الفور.

وقالت مصادر إعلامية: إن شخصاً مقنعاً أقدم على إطلاق النار على الفلسطيني محمود حجير، أحد قيادات جبهة التحرير الفلسطينية، عند مفرق سوق الخضار داخل مخيم عين الحلوة، ما أدى لإصابته بطلق ناري في رأسه ووفاته على الفور.

ووفق شهود عيان؛ فإن حالة من الهلع والتوتر تسود سوق الخضار والشارع الفوقاني بمخيم عين الحلوة عقب عملية الاغتيال.

وعلى إثر عملية الاغتيال أعلنت القيادة السياسية للقوى الوطنية والإسلامية في منطقة صيدا أنها تتابع هذا الحدث الذي وصفته بـ"المشبوه"، والذي يصب في خانة توتير الاستقرار والأمن في مخيم عين الحلوة.

وأكدت أن ما حصل في وضح النهار هو عملية اغتيال لأمن المخيم واستقراره وروح التفاهم التي بدأت تسوده.

وأدانت القيادة السياسية هذا العمل الذي وصفته بـ"الجبان"، والعدوان على الأرواح والأمن والهدوء في المخيم.

وأشارت إلى أن لجنة التحقيق التابعة للقوة المشتركة باشرت التحقيق من أجل الكشف عمن يقف وراء هذا العمل العدواني، وإظهار الحقيقة.

وأكدت أن القيادة السياسية ستعمل وفق نتائج التحقيق على محاسبة الجناة واتخاذ الإجراءات المناسبة بحقهم.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg