اعتصام تضامني مع الشيخ رائد صلاح

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأثنين 21 نوفمبر 2016


أخبار ذات علاقة


تنظم لجنة الحريات والشهداء والأسرى، داخل الأراضي المحتلة منذ عام 1948، اعتصامًا صباح يوم غدٍ الثلاثاء؛ تضامنًا مع الشيخ الأسير رائد صلاح الأسير المحتجز في العزل الانفرادي بسجون الاحتلال.

ودعت اللجنة الجماهير العربية للمشاركة في اعتصامٍ يبدأ الساعة التاسعة صباح غدٍ، أمام سجن إيشل في بئر السبع المحتلة.

وكان الشيخ صلاح، رئيس الحركة الإسلامية داخل الأراضي المحتلة منذ عام 1948، ورئيس لجنة الحريات، أضرب لمدة خمسة أيام ابتداء من الثالث عشر من الشهر الجاري عن الطعام في سجن "ريمون" الاحتلالي؛ احتجاجًا على عزله في زنازين العزل الانفرادي للشهر السادس على التوالي، والتنكيل الذي يتعرض له وباقي الأسرى على أيدي سجاني الاحتلال.

واعتقلت قوات الاحتلال، الشيخ رائد صلاح بتاريخ 8 أيار/ مايو 2016، بعدما فرضت محكمة "إسرائيلية"، حكمًا بسجنه لمدة تسعة أشهر، بتهمة "التحريض على العنف"، خلال خطبة له يعود تاريخها إلى ما قبل 9 سنوات.

وتعود بداية القضية إلى خطبة ألقاها الشيخ صلاح في 16 فبراير/ شباط 2007، في منطقة وادي الجوز بمدينة القدس المحتلة، في أعقاب إقدام الاحتلال على هدم الجسر التاريخي المؤدي إلى "باب المغاربة" (أحد أبواب المسجد الأقصى التي استولى عليها الاحتلال في أعقاب حرب الأيام الستة عام 1967).

وفي تصريحٍ سابقٍ، قال عمر خمايسة، محامي الشيخ صلاح، لـ"المركز الفلسطيني للإعلام"، إن رسالة الشيخ صلاح في الإضراب كانت احتجاجية على أوضاع الأسرى؛ جراء التنكيل والظروف المعيشية القاسية من سلطات الاحتلال ومصلحة السجون "الإسرائيلية".

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg