نوري المالكي يؤكد أن بإمكان قواته الحفاظ على الأمن في العراق

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

21:15، 28 فبراير 2009 (ت.ع.م.)

أخبار ذات علاقة

قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي انه ابلغ الرئيس الأمريكي باراك اوباما خلال اتصال هاتفي جرى بينهما مساء الجمعة ان القوات العراقية باتت قادرة على تولي الملفات الأمنية في البلاد.

و قد قال الرئيس الأمريكي باراك اوباما يوم الجمعة انه سينهي العمليات القتالية الأمريكية في العراق خلال 18 شهرا ولكنه سيترك ما يصل إلى 50 الف جندي هناك لتوفير الاستقرار وهو قرار اثار قلق الديمقراطيين الذين كانوا يريدون عملية انسحاب أكبر.

وقال اوباما في كلمة لجنود من مشاة البحرية الأمريكية بعد ستة أعوام تقريبا من اطاحة قوات تقودها الولايات المتحدة بصدام حسين بحثا عن اسلحة دمار شامل لم يعثر عليها قط "سنترك العراق لشعبه وبدأنا العمل في انهاء هذه الحرب."

واوضح ياسين مجيد المستشار الاعلامي للمالكي ان الاخير ابلغ اوباما ان مهمة القوات الأمريكية "ستتغير تماما مع نهاية آب عام 2010، وسيخرج آخر جندي أمريكي من العراق بنهاية ديسمبر/كانون الاول من 2011".

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg