نسيج ذكي يتابع صحة الإنسان ولياقته البدنية

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 18 يوليو 2017


أخبار ذات علاقة

كشف فريق علمي من الولايات المتحدة عن أول نسيج ذكي، بمواصفات ومزايا فريدة، في حين أكد الفريق إمكانية قيام هذا القماش بالعديد من الوظائف، وفي مقدمتها مراقبة صحة الإنسان ولياقته البدنية، ونقل موقعه الجغرافي.

وقال الفريق العلمي من جامعة هارفارد في ولاية ماساتشوستس الأمريكية، إن النسيج الذكي الجديد -الذي نجح الفريق في اكتشافه- سيضم نسيجاً محوسباً من المطاط، في حين أكدت الشركة إمكانية إضافة هذا النسيج إلى أي قطعة ملابس؛ لإضافة إمكانية متابعة هذه الملابس للياقة المستخدمين البدنية، وصحتهم العامة.

وأكد الفريق الأمريكي أن النسيج يعمل باستخدام أجهزة استشعار صغيرة وناعمة، لا تؤثر على بنية النسيج، ويمكنها نقل البيانات، وقراءة مجموعة من حركات جسم الإنسان، مشيراً إلى إمكانية إضافة النسيج الذكي في الوجه الداخلي للملابس، ونقل بيانات دقيقة عن جسم المستخدم، بحسب موقع الخليج أونلاين.

ووفقاً لموقع التقنية الأمريكي "سيكر"، فإن النسيج الجديد يمكنه صناعة أجيال جديدة من الأجهزة الطبية القابلة للارتداء، والملابس الرياضية، وتطوير مهارات الرياضيين، وتتبُّع موقعهم الجغرافي خلال السباقات العالمية.

الموقع التقني نقل عن الباحثة الأمريكية فانيسا سانشيز، أحد المشاركين في الفريق العلمي لتطوير النسيج الذكي، أن التكنولوجيا الجديدة تتكون من صفائح رقيقة من السيليكون، بين طبقتين من النسيج الموصل، لتكون جهاز استشعار بالسعة.

وأضافت سانشيز: "هذا الجهاز يمكنه قياس الإجهاد البدني، وتتبُّع الحركات لأقل من نصف ملليمتر؛ ما سيمكّنه من تقديم بيانات دقيقة، دون إزعاج المستخدم، أو التأثير على حركته ونشاطه".

إلى ذلك، بيّن الباحثون أن النسيج الذكي اجتاز الاختبارات الأولية بنجاح، مشيرين إلى إمكانية طرحه خلال العام الحالي بعد اكتمال التمويل اللازم لتغطية نفقات المشروع وإطلاقه للشركات الطبية والرياضية.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg