نجاة رامي الحمدالله من محاولة اغتيال

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 13 مارس 2018


أخبار ذات علاقة


نجا رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمداللـه ورئيس المخابرات الفلسطينية ماجد فرج من انفجار استهدف موكبهما أثناء زيارة إلى قطاع غزة بعد عبورهما معبر إيريز اليوم الثلاثاء، فيما جرح 7 أشخاص أخرين على الأقل، فيما وجهت اتهامات إلى حركة حماس بكونها المدبر الرئيسي للحدث.

وحمل رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في بيان " حركة حماس مسؤولية وقوع الهجوم على موكب الحمد الله"، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية، وردت الحركة قائلة أن: "هذه الجريمة جزء لا يتجزأ من محاولات العبث بأمن قطاع غزة".

وقال شهود عيان ومصدر أمني فلسطيني أنه سمع دوي انفجار لدى مرور موكب رئيس الوزراء الفلسطيني الذي زار قطاع غزة مصطحبا رئيس المخابرات الفلسطينية، وقال مسؤول أمني مشارك في الوفد أن الحمد الله وفرج لم يصابا بجروح. وأضاف شهود العيان أنه تم إطلاق أعيرة نارية من منفذي الهجوم على الموكب بعد وقوع التفجير.

وتشير التقارير الأولية إلى أن الانفجار نجم عن عبوة ناسفة زرعت على جانب الطريق.





مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg