مقتل جندي إسرائيلي دهساً شرق رام الله

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 7 أبريل 2017


أخبار ذات علاقة

قتل جندي صهيوني وأصيب آخر بجراح، صباح أمس الخميس، في عملية دهس بطولية، وقعت شرق رام الله.

وذكر موقع "0404" العبري، أن سيارة يستقلها فلسطيني هاجمت تجمعًا لجنود إسرائيليين قرب مستوطنة "عوفرا"، ما أدى لمقتل جندي وإصابة آخر.

وأشار الموقع إلى أن منفذ العملية سار بسيارة نحو 200 متر، وتوجه نحو تجمع للجنود بسرعة فائقة، ودهس اثنين منهم، أعلن عن مقتل أحدهما متأثرا بجراحه.

وبيّن الموقع العبري، أن جنوداً إسرائيليين لاحقوا الشاب، بعد أن فقد السيطرة على مركبته، التي خرجت عن الشارع الرئيس، واعتقلوه.

كما أفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال أغلقت محيط مكان العملية، ولا زالت تحتجز منفذ العملية داخل إحدى آلياته، فيما تعمل على مصادرة السيارة التي نفّذ من خلالها عملية الدهس.

بدورها، أكدت مصادر محلية أن منفّذ عملية الدهس هو الشاب مالك أحمد حامد (21 عاما)، من بلدة سلواد شرقي رام الله.  

حماس: لا أمان للاحتلال[عدل]

حركة حماس من جانبها قالت إن انتفاضة القدس تواصل مشوارها الذي لن ينتهي إلا بالحرية، وتثبت أنها ليست حدثا عابرا بل قرارا فلسطينيا بمواصلة النضال حتى الانعتاق من الاحتلال.

وشدد الناطق باسم الحركة حازم قاسم، في تصريح له، على أنه لا أمن لجيش الاحتلال ولا المستوطنين طالما أنه يتنكر لحقوق الشعب الفلسطيني ويحتل أرضه ويعتدي على مقدساته.

ويرى قاسم ان هذه العملية تؤكد أن الشباب المنتفض في الضفة المحتلة مؤمن بأن فلسطين بوصلتهم، والمقاومة واجبهم، والاحتلال لا يمكن إلا أن يكون عدوهم، داعياً إلى دعم وإسناد الانتفاضة في كل المجالات، مؤكداً أن ذلك واجب وأولوية وطنية.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg