معارض توثيقية للتعريف بالقضية الفلسطينية في تشيلي

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 9 يناير 2017


أخبار ذات علاقة

يستضيف النادي الفلسطيني الاجتماعي في العاصمة التشيلية سانتياغو، هذه الأيام معارض عن النكبة والجدار والمدن الفلسطينية على هامش الاجتماعات التحضيرية التي يشارك فيها ممثلون عن الجالية الفلسطينية في 14 دولة من دول أمريكا الجنوبية والوسطى، استعدادا لعقد مؤتمر لفلسطينيي أمريكا الجنوبية نهاية العام الجاري.

وتتوزع صور المعارض على أربعة أقسام منها معرض عن النكبة الفلسطينية باللغة الإسبانية، وهي اللغة الرسمية في تشيلي، يحكي قصة فلسطين منذ عام 1900 أي ما قبل الاحتلال البريطاني وحتى الوقت الحاضر.

ومن المعارض أيضا: معرض عن الفصل العنصري، ويوثق ما يتعرض لها الفلسطينيون من تمييز عنصري تحت الاحتلال، وهو باللغة الإنجليزية.

ومنها: معرض يتضمن صورا للمدن الفلسطينية مأخوذة من أطلس فلسطين، للمؤرخ الفلسطيني سلمان أبو ستة، وتضم صورا جوية للمدن الفلسطينية التقطتها عدسات الطائرات الألمانية عام 1917.

والمعرض الرابع يضم صورا قديمة عن فلسطين، تؤرخ للحياة الاجتماعية والحضارية في فلسطين ما قبل النكبة، وتوثق للحراك الاجتماعي والثقافي والصحي والتجاري الذي عاشه الفلسطينيون قبل الاحتلال.

وقد تفاعل المشاركون، وهم من كبار ممثلي الجالية وزوار النادي الفلسطيني، مع المعرض بشكل كبير، وطالب بعضهم بطباعته وعرضه في البرلمان ومجلس الشيوخ التشيليين.

كما طالب ممثلو دول البرازيل وكولومبيا وفنزويلا والمكسيك ونيكاراغوا الحصول على نسخة من المعارض لاستخدامها في التعريف بالقضية الفلسطينية لأبناء الجالية ولشعوب دولهم.

كما اتفق مع الفيدرالية الفلسطينية لتشيلي بترجمة معرض الفصل العنصري إلى اللغة الإسبانية لاستخدامه في أنشطة الفيدرالية في جامعات ومدن تشيلي المختلفة.

وتهدف هذه المعارض إلى زيادة الوعي بعدالة القضية الفلسطينية وتعريف الأجيال الجديدة من أبناء فلسطينيي تشيلي بتاريخ فلسطين وحقيقة الصراع مع الاحتلال الصهيوني، كما وزعت منشورات وكتب باللغة الإنجليزية على المشاركين.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg