مشروع للفيسبوك لإتاحة الإنترنت للمليارات من الأشخاص

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 23 أغسطس 2013


أخبار ذات علاقة

ترغب شركة "فيسبوك" للتواصل الاجتماعي في زيادة عدد مشتركيها ليتجاوز 7 مليارات مشترك من خلال الدخول في شراكة مع شركة سامسونغ وشركة نوكيا، وشركة "كوالكم"، و "إريكسون ميدياتك"، والقيام بحملة جديدة، بعنوان internet.org، والتي يقودها مؤسس موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" مارك زوكربرغ. ويسمح هذا المشروع الجديد للأشخاص الذين لا يستخدمون الإنترنت في العالم بالدخول إلى شبكة الانترنت لتصفحها,

ويمثل المشروع جزء مهم من إستراتيجية النمو في "فيسبوك".

وأعلن مؤسس الفيسبوك، مارك زوكيربيرغ، عن مبادرة لإتاحة الإنترنت لـ "خمسة مليارات شخص إضافي"، وجعل تكلفة الحصول على البيانات من خلال الهواتف المحمولة في متناول المشتركين، حيث قال أن الإنترنت "يجب أن يكون أمرا متاحا لأي شخص في أي مكان." وأضاف أن "من حق الأشخاص في الأماكن النائية أن يستخدموا الإنترنت حتى يقرروا ما نوع الحكومة التي يريدونها، ويحصلوا على الرعاية الصحية للمرة الأولى على الإطلاق، ويتواصلوا مع أسرهم التي تعيش على بعد مئات الأميال."

ويسعى الفيسبوك إلى مساعدة سكان العالم النامي المحرومين من خدمات الإنترنت على الحصول على هذه الخدمات بتكلفة رخيصة ليصبحوا جزءا من مجتمع الإنترنت، بالرغم من تأكيد أحد الخبراء أن سكان العالم النامي لهم "أولويات أخرى" تفرض نفسها عليهم.

وتقول شركة "فيسبوك" أن هدفها الذي تنوي تحقيقه من خلال هذا المشروع هو "جعل الإنترنت متاحا لثلثي سكان العالم الذين لم يحصلوا على الإنترنت بعد".

وأضافت الشركة قائلة إن "من خلال تقليص تكلفة وحجم البيانات المطلوبة بالنسبة إلى معظم التطبيقات والسماح بنماذج تجارية جديدة"، فإن internet.org يركز على السماح لأربعة مليارات شخص بالحصول على الإننرنت".

وتقول الفيسبوك إن 2.7 مليار فقط من الناس يحصلون على الإنترنت أي أكثر قليلا من ثلث سكان العالم بينما يوجد أكثر من 4.5 مليار شخص من أصل سبعة مليارات شخص على الأرض ليس بإمكانهم الوصول إلى الإنترنت، بحسب ما أفاد البنك الدولي. وتوجد الفجوات الأكبر في مناطق مثل إريتريا حيث يبلغ عدد الأشخاص الذين يستخدمون الإنترنت 0.8 في المائة فقط، و0.9 في المائة في تيمور الشرقية، و1.1 في المائة في ميانمار. علما بأن نمو الإنترنت لا يتجاوز نسبة 9 في المئة، وهي (حسب رأي شركة فيسبوك) نسبة غير سريعة بما يكفي.

ويتخيل زوكربرغ عالما يعيش فيه الجميع ويتمتعون بالحقوق ذاتها و "القدرة ذاتها على مشاركة آرائهم والتحدث بحرية،" معتبرا أن "الاتصال هو حق من حقوق الإنسان."

وردا على سؤال حول كلفة المشروع لإتاحة الإنترنت لخمسة مليارات شخص، قال زوكربرغ إنه استثمر بالفعل أكثر من مليار دولار في مهمته للحصول على التواصل بين الناس، وأنه يأمل "أن يفعل الكثير أكثر من ذلك."

وتشمل خطط الفيسبوك تطوير هواتف ذكية أرخص تكلفة واستخدام البيانات عن طريق الهواتف المحمولة بفعالية أكبر، وقال نائب رئيس شؤون النمو والتحليل في الفيسبوك، جافير أوليفان: إن الخطوة تهدف إلى مواصلة جهود نشر الإنترنت.

وتشمل خطط الفيسبوك مشروع "facebook for every phone" وهو مشروع ابتدأ في عام 2011 ويهدف إلى تمكين الناس البسطاء والذين لا يملكون هواتف ذكية من الاستفادة من خدمات الفيسبوك.


مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg