مستوطنون يهود يسرقون حجارة قرية أثرية لأرصفة شوارعهم

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 29 يوليو 2017


أخبار ذات علاقة

أفاد شهود عيان من سلفيت صباح الخميس الماضي أن كسارات تتبع مستوطنة "أريئيل" سرقت حجارة أثرية من قرية وخربة الشجرة الواقعة شمال سلفيت.

وأضاف الشهود أن الحجارة جرفت من أراضي تقع في خربة الشجرة وما حولها من حجارة قديمة كانت تستخدم كجدران استنادية منذ القدم.

بدوره، قال الباحث د. خالد معالي إن قرية أو خربة الشجرة الواقعة شمال سلفيت قد فصلها الجدار عن سلفيت، وإن  خبراء آثار في كيان الاحتلال سبق وأن قاموا بعمليات حفر ونبش فيها عدة مرات.

وأكد معالي أن نبش قرية أثرية أو مصادرة حجارتها سواء كانت أثرية أم عادية فإن ذلك يعدّ مخالفة للقانون الدولي الإنساني والمعاهدات والمواثيق الدولية كافة.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg