ماتيس: أولويتنا مواجهة الصين وروسيا وليس الإرهاب

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 20 يناير 2018


أخبار ذات علاقة

قال وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس: إن "أولويات الأمن القومي الأمريكي لم تعد محاربة التهديد الإرهابي؛ بل مواجهة التوسع السريع للجيش الصيني، وسياسة روسيا العدوانية".

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده ماتيس أمس الجمعة في مدرسة "جون هوبكنز للدراسات الدولية المتطورة"، بالعاصمة واشنطن، للإعلان عن أول استراتيجية أمريكية للدفاع الوطني منذ 10 سنوات.

وأضاف أن "المنافسة مع الصين وروسيا تهدد قدرات الجيش الأمريكي حول العالم، وتتطلب تعزيز الاستثمار لجعل القوات الأمريكية أكثر فتكاً وشدة واستعداداً للحرب".

وفيما أكد ماتيس أنّ واشنطن "ستستمر في حملة ملاحقة الإرهابيين"، إلا أنه أشار أنّ "التركيز الرئيس للأمن القومي الأمريكي هو على منافسة القوى العظمى، وليس الإرهاب".

وعلى صعيد آخر، أوضح وزير الدفاع، أنّ "القدرات التنافسية للجيش الأمريكي تآكلت في جميع القطاعات"، في إشارة منه إلى تأثيرات قرار تقليص ميزانية الدفاع على أداء الجيش.

وفي الولايات المتحدة، يحقق المدعي العام الخاص ورئيس مكتب التحقيقات الفدرالي السابق روبرت مولر، حول تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية الأخيرة في 8 نوفمبر 2016.

وترفض روسيا هذه الادعاءات، ويقول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب: إنه "لم يتعاون بالتأكيد مع موسكو في الماضي خلال الحملة".

وفي ضوء هذه الاستراتيجية، يبدو أن التهديدات المدرجة للولايات المتحدة لا تختلف عن تلك التي كانت في إدارة الرئيس السابق باراك أوباما.

وقال وزير الدفاع الأمريكي: إن واشنطن ستشكيل ميزانية الدفاع لعام 2019 من خلال الاستراتيجية الجديدة المعلن عنها.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg