عكرمة صبري: افتتاح الاحتلال الإسرائيلي لنفق تحت الأقصى يعرضه للخطر

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأربعاء 14 ديسمبر 2016


أخبار ذات علاقة

ندد الشيخ عكرمة صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا بإعلان الاحتلال عن قرب افتتاح طريق تحت الأرض من بلدة سلوان حتى الأقصى.

وأكد الشيخ صبري أن أراضي سلوان أراضٍ وقفية، وأن الاعتداء على باطن الأرض هو اعتداء على ظهرها، ولا يجوز لسلطات الاحتلال أن تغير من الواقع الذي هو فيه، لأن الأنظمة الدولية تلزم سلطة الاحتلال المحافظة على  الأمر الواقع، مشيرا إلى أن هذا النفق هو نوع من التغيير، إضافة إلى أنه اعتداء على حقوق الآخرين ويؤدي إلى تفسخ وتعريض الأماكن والمباني للتشقق والانهيار.

وشدد الشيخ صبري على أن فتح النفق يعرض الآثار الإسلامية للخطر؛ لأن هذه المناطق حافلة وحاشدة بالآثار الإسلامية، وأي حفر يؤدي إلى تدمير الآثار.

وكانت وزيرة الثقافة الصهيونية المتطرفة ميري ريغيف قد كشفت عن "نفق قديم اكتشف حديثا" يمتد من سلوان جنوب البلدة القديمة حتى المسجد الأقصى المبارك، سيفتتح بالتزامن مع إطلاق فعاليات ما يسمى ب"اليوبيل" في عيد الأنوار اليهودي قريباً.

وتتعرض بلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى لهجمة استيطانية شرسة من الاحتلال في مسعى لإقامة مشاريع تهويدية.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg