طلبة فلسطينيون يتصدرون بمسابقة "غوغل هاشكود"

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأربعاء 15 مارس 2017


أخبار ذات علاقة

حصد طلبة فلسطينيون مراتب متقدمة في مسابقة (غوغل هاشكود) العالمية، وتصدروا الفرق المشاركة على مستوى الدول العربية.

وقد عقدت "لقاءات فلسطين التقنية" و"نادي مبرمجي (GDG (Google في نابلس"، مسابقة جوجل هاشكود العالمية في فلسطين، برعاية مجموعة الاتصالات الفلسطينية، في تجمعين بمدينتي نابلس ورام الله بالضفة الغربية المحتلة.

وتعد (Google Hashcode) مسابقة برمجة عالمية أطلقتها شركة غوغل عام 2014، وتتنافس فيها الفرق لحل مشكلة هندسية واقعية خلال أربع ساعات.

وتعقد المسابقة بنفس الزمان والمكان في دول أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط، ويقوم الأفراد بالتسجيل للمسابقة واختيار التجمع الذي يرغبون بالمشاركة منه، وكان هناك 267 تجمعا حول العالم موزعين على 69 دولة، منها اثنان في فلسطين.

وبحسب القائمين على هذه المسابقة في فلسطين؛ فإن هذه هي المرة الثانية التي تنظم لقاءات فلسطين التقنية و(GDG) نابلس تجمعًا للمسابقة، وبمقارنة نتائج المشاركين في عام 2016 و 2017 يظهر تقدم كبير للفرق الفلسطينية.

ففي عام 2016 تمكن فريقان فقط من الفرق المشاركة من حل السؤال وتسليمه، بينما في عام 2017 سلّم حوالي 35 فريقا حلولًا للمشكلة، وظهرت أسماؤهم على لوح التحكيم العالمي الخاص بغوغل، ومنهم من وصل ترتيبه في المسابقة إلى المستوى الثامن على العالم خلال المسابقة.

وتجرى المسابقة على جولتين؛ الأولى ومدتها 4 ساعات، وتثبَّت النتيجة على أفضل حل، وجولة استكمالية تفتح المسابقة مرة أخرى لمدة أسبوع حتى يتمكن المتسابقون من تعديل حلولهم والحصول على مراكز أفضل.

وتتكون المسابقة من مسألة واحدة تكون من اختيار شركة غوغل، وكانت هذه السنة تتعلق بتحسين أداء موقع يوتيوب من خلال توزيع الفيديوهات الأكثر طلباً على عدد من الخوادم (servers) حسب السعة الاستيعابية وسرعة توصيل الفيديو وعدد المستخدمين المربوطين في كل منها.

وتكون أعلى نتيجة بناءً على أفضل توزيع للفيديوهات في هذه الخوادم، وتكون مهمة المتسابقين أن يكتبوا الخوارزمية التي توزع هذه الفيديوهات بأفضل طريقة على هذه الخوادم.

وخلال الجولة الأولى، حصل فريق (Strike) من طلاب جامعة النجاح والمكون من 3 طلاب هم: معتصم الأغبر، وعمر الناطور، ومفيد عرفات وخريج الجامعة بسام الحبش، على المرتبة السابعة على مستوى فلسطين من بين خمسين فريقا فلسطينيا.

وبعد انتهاء المسابقة تعطي غوغل فرصة للمشاركين لتحسين حلولهم والاستمرار بتحسين الإجابات، وتعرض النتائج على لوح التحكيم الإلكتروني، واستمرت الفرق الفلسطينية بعد انتهاء المسابقة بتحسين إجاباتها، وتفوقت في ذلك.

وشارك بالجولة الاستكمالية 1800 فريق من العالم، وبعد انتهاء الأسبوع كان هناك 3 فرق فلسطينية من ضمن أفضل عشرين فريقا عالمياً، وأفضل 3 فرق عربياً، وكان طلاب جامعة النجاح في الترتيب الأول فلسطينيا وعربيا.

فقد حصل فريق (Strike) من جامعة النجاح على المرتبة 19 عالمياً، والأولى عربياً وفلسطينياً، وحصل فريق (Never Mind) على المرتبة 20 عالمياً والثاني عربياً وفلسطينياً، وحصل فريق (UP!) على المرتبة 21 عالمياً والثالثة عربياً وفلسطينياً.

يُذكر أن فريق (Strike) شارك في عدد من المسابقات التي تجرى كل سنة منها مسابقة (ACM) التي تنظمها شركة (IBM)، وحصل على نتيجة أهّلته للوصول إلى المستوى الثاني من المسابقة والذي يجرى على مستوى الوطن العربي، إلا أن الظروف السياسية منعتهم من دخول مصر التي تجرى فيها المسابقة، وأيضاً حصلوا على المرتبة الثانية على فلسطين في الأولمبياد البرمجي.

وما يميز هذه المسابقة تنوع الفرق؛ حيث يمكن لكل من المحترفين أو الطلاب أو الهواة المشاركة فيها طالما أن لديهم القدرة على حل المشكلات وكتابة كود برمجي.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg