شهيدان وأكثر من ألف جريح في انتفاضة حرية القدس

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أخبار ذات علاقة

السبت 9 ديسمبر 2017


استشهد فلسطينيان وأصيب 1114 آخرين، في مواجهات ضارية مع قوات الاحتلال في جمعة الغضب أمس ضمن انتفاضة حرية القدس، رفضاً لإعلان واشنطن القدس عاصمة للكيان "الإسرائيلي"، وكذلك غارات نفذتها طائرات الاحتلال على قطاع غزة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن العدوان "الإسرائيلي" على شعبنا خلال اليومين الماضيين أسفر عن استشهاد مواطنين فلسطينيين اثنين وإصابة 1114 آخرين.

وذكرت الوزارة في بيان لها أن 954 إصابة عولجت ميدانياً، في حين نقلت 160 إصابة إلى مستشفيات الضفة وغزة والقدس.

وأوضحت أن إصابات الضفة والقدس بلغت 935، أما إصابات غزة فبلغت 179 وأن من مجمل الإصابات 5 خطيرة جميعها في قطاع غزة، فيما وصفت معظم الإصابات بالطفيفة وعدد منها بالمتوسطة.

وكانت قد أعلنت وزارة الصحة بغزة مساء أمس استشهاد المواطن الفلسطيني ماهر عطا الله (54 عامًا) متأثرًا بإصابته في مواجهات عصر أمس، فيما أصيب 15 مواطنًا فلسطينياً بينهم أطفال، أحدهم حالته خطيرة في غارة "إسرائيلية" استشهدفت موقعًا قرب المستشفى الأندونيسي شمال قطاع غزة.

وبعد ظهر أمس، أعلن الناطق باسم وزارة الصحة بغزة أشرف القدرة، استشهاد المواطن الفلسطيني محمود المصري (29 عامًا). وأكد مصدر طبي أن المصري استشهد بعد استهدافه بقنبلة غاز تسببت بنزيف حاد لديه شرق عبسان الكبيرة.

وتأتي هذه المواجهات، استجابة لجمعة الغضب وانتفاضة حرية القدس، التي دعت إليها حركة المقاومة الإسلامية "حماس" وباقي الفصائل الفلسطينية؛ احتجاجاً على إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب، القدس عاصمة للكيان "الإسرائيلي".

وكانت قد أعلنت قوات الاحتلال حالة التأهب وإرسال قوات إضافية في الضفة الغربية والقدس المحتلتين، ومحيط قطاع غزة، بأمر رئيس أركان جيش الاحتلال الجنرال غادي أيزنكوت.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg