سفارة "إسرائيل" بلندن حاولت إسقاط وزير بريطاني مناهض للاستيطان

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 9 يناير 2017


أخبار ذات علاقة


كشفت تسجيلات سرية محاولات دبلوماسي صهيوني يعمل في السفارة الصهيونية في لندن إسقاط سياسيين بريطانيين لصالح اللوبي الصهيوني، بينهم وزير بارز معروف بمناهضته للاستيطان "الإسرائيلي" في الضفة الغربية المحتلة.

وفي تحقيق استقصائي، استطاع صحفي من قناة الجزيرة الإيقاع بدبلوماسي يعمل في سفارة الاحتلال في لندن، وأخذ تسجيلات مصورة له لمدة ستة أشهر، كشف من خلالها سعيه لإسقاط سياسيين بريطانيين لصالح "إسرائيل".

وتظهر التسجيلات، التي حصلت صحف ومواقع بريطانية على جزء منها، تخطيط الدبلوماسي الصهيوني، مع مساعدة الوزير البريطاني المحافظ روبرت هالفون، للإطاحة بزميلها في الحزب وزير الدولة للشؤون الخارجية آلان دانكن، المعروف بانتقاده الدائم لبناء المستوطنات الصهيونية في الضفة الغربية.

وتبث الجزيرة، الأسبوع القادم، وثائقيا من أربع حلقات حول هذا الكشف، الذي قال سياسيون بريطانيون إنه معيب ومريب، ولكن صحيفتي "ميل أون صانداي" و"الغارديان" وموقع "ميدل إيست آي" حصلت على أجزاء من التسجيلات من قناة الجزيرة، ونشرت تقارير خاصة عن الموضوع، اليوم الأحد.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg