ديفيد كاميرون ينسى ابنته في حانة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 11 يونيو 2012


أخبار ذات علاقة


صرح متحدث باسم مكتب رئيس الوزراء في داونينغ ستريت اليوم أن ديفيد كاميرون رئيس وزراء بريطانيا وزوجته سامانثا قد نسيا ابنتهما نانسي البالغة من العمر 8 سنوات في حانة في ريف إنكلترا بعد أن تناولوا عشاء يوم الأحد مع أصدقائهم، حيث غادرا المكان كل واحد بسيارته، واعتقد كل من الوالدين أن نانسي في السيارة مع الوالد الآخر، ولم ينتبها إلى الأمر إلا بعد أن وصلوا إلى مقر إقامتهم الريفي الرسمي، فعاد كاميرون إلى الحانة ليأخذ ابنته إلى البيت.

وكانت أسرة كاميرون المؤلفة من 5 أشخاص تتناول طعام العشاء بصحبة أصدقائهم في حانة «بلاو إن» في بلدة كادسدن في مقاطعة باكينغهامشير في جنوب شرق إنكلترا، وعندما كانوا يغادرون المكان ذهبت نانسي إلى دورة المياه دون أن يلاحظ الأبوان ذلك، وكانا قد استقلا سيارتين مختلفتين، وظن كل واحد منهما أن نانسي في السيارة الأخرى.

ولم يتبين أنهما نسيا ابنتهما إلا بعد أن قطع الموكب عدة كيلومترات ووصل إلى المقر الريفي الرسمي لكاميرون الذي يبعد عن لندن حوالي 60 كيلومتراً باتجاه الشمال الغربي، فاتصلوا بالحانة وأكد لهم العاملون أن ابنتهما بخير، وهي لا تزال في الحانة، فعاد كاميرون على الفور ليأخذها.

وصرحت المتحدثة باسم مكتب رئيس الوزراء في داونينغ ستريت اليوم أن ديفيد كاميرون وزوجته شعرا بقلق بالغ عندما اكتشفا الأمر، وأضافت أن الحادثة وقعت منذ حوالي شهرين.

ونشرت صحيفة ذا صن البريطانية الخبر اليوم، مما قد يسبب حرجاً لكاميرون في ضوء إطلاق الحكومة لحملة التعامل مع المشكلات العائلية في الأسر التي تعيش حياة فوضوية مكلفة دافعي الضرائب مبالغ باهظة مقابل رعاية أطفالهم.


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg