خلية طوارئ بالعراق لمساعدة اللاجئين السوريين

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 31 يوليو 2012


أخبار ذات علاقة


أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين في العاصمة العراقية بغداد يوم أمس الإثنين عن تشكيل خلية طوارئ، وظيفتها مساعدة إعادة اللاجئين العراقيين من سوريا إلى بلادهم، وفي الوقت ذاته مساعدة اللاجئين السوريين المتوافدين إلى العراق، بالتزامن مع الإعلان عن إطلاق حملة وطنية في الإقليم لجمع المعونات للاجئين.

وسيرأس خلية الطوارئ هذه سامي خفاج - وكيل وزارة الهجرة والمهجرين -، وستشمل عضويتها مفوضية الأمم المتحدة السامية لشئون اللاجئين والهلال الأحمر العراقي، بالإضافة إلى عدة منظمات وجهات أخرى مهتمة بحقوق الإنسان.

ومن ضمن الأعمال الأولية التي حققتها خليفة الطوارئ تحديد موقع مناسب لإنشاء مخيم للاجئين، وسيشمل المخيم مركزاً صحياً وآخر ترفيهياً، وينوى العمل عليه خلال عدة أيام ليكون جاهزاً بسرعة لاستيعاب اللاجئين المستمرين بالتوافد إلى البلاد.

وفي الوقت ذاته أعلن رئيس اتحاد منظمات المجتمع المدني بكردستان العراق خليل زيويي في مؤتمر صحفيّ عن إطلاق حملة وطنية لجمع التبرعات والمساعدات لللاجئين، مشيراً إلى وجود تعاون بين الاتحاد والمصرف الكردايتي في هذا الخصوص. وستدوم فترة جمع المساعدات لأسابيع، وسيقوم خلالها الخطباء بحث الأهالي في أيام الجمعة على تقديم التبرعات للاجئين الذين يعيشون في ظروف صعبة ومتدنية.

كما أعلن سمير حاتم الناهي - المدير العام لدائرة شؤون الهجرة والمهجرين - عن منح مبلغ 4 ملايين دينار عراقي لكل عائلة من اللاجئين العراقيين في سوريا تعود إلى بلادها، تمنح للعائلات بعد 10 أيام من تاريخ العودة.

يشار إلى أن وزارة الهجرة والمهجرين أفادت مؤخراً بوصول أعداد اللاجئين السوريين في البلاد إلى 10,000 لاجئ، مع ازدياد العنف في سوريا مؤخراً بسبب الأزمة.

مصادر[عدل]


Font Awesome 5 solid bookmark.svg