اليونسكو تضيف كنيسة المهد إلى قائمة التراث العالمي

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 30 يونيو 2012


أخبار ذات علاقة

قررت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) أمس الجمعة إضافة كنيسة المهد في مدينة بيت لحم الفلسطينية إلى قائمة مواقع التراث العالمي خلال اجتماع لجنة التراث العالمي في مدينة سانت بطرسبرغ في روسيا. وكنيسة المهد أول موقع فلسطيني ينضم إلى قائمة مواقع التراث العالمي، وكان الوفد الفلسطيني قد تقدم بطلب إجراء عاجل لإدراج كنيسة المهد في القائمة بعد أن نالت فلسطين عضوية اليونسكو في أكتوبر الماضي.

ونال القرار أغلبية 13 صوتاً من أصل 22، مع ستة أصوات معارضة وامتناع عضوين عن التصويت. ويشمل الموقع أيضاً مسار الحج. وصرحت إسرائيل في وقت سابق أنها لا تعارض الطلب بحد ذاته إنما تتحفظ على صفة العجلة التي اعتبرتها بمثابة «طريقة للتلميح إلى أن إسرائيل لا تحمي الموقع».

تعتبر مدينة بيت لحم مكان مولد المسيح، وهي من أهم مواقع الحج عند المسيحيين. وكنيسة المهد مبنية في مسقط رأس المسيح، ويعود بناؤها إلى القرن الرابع في عهد الإمبراطور قسطنطين.

أغلبية سكان بيت لحم في الوقت الحاضر من المسلمين بسبب هجرة المسيحيين إلى أمريكا اللاتينية خلال القرنين الماضيين، لكنها لا تزال مركزاً هاماً للمسيحية.

أعرب رياض المالكي وزير الشؤون الخارجية الفلسطيني عن شكره إلى «الدول الصديقة التي صوتت لمصلحة القرار الفلسطيني في إضافة كنيسة المهد ومسار الحجاج في بيت لحم على قائمة اليونسكو للتراث العالمي المهدد بالخطر».


مصادر[عدل]

مصدر أصلي[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg