الرئيس الأمريكي يعترف بتعاون ابنه مع روسيا في الانتخابات

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 6 أغسطس 2018


أخبار ذات علاقة

أخبار الولايات المتحدة على ويكي الأخبار
الولايات المتحدة على ويكي الأخبار

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب


اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الأحد أن دونالد جينيور ترامب، وهو ابنه الأكبر قد التقى سنة 2016 بناتاليا فيسيلنيتسكايا، وهي محامية روسية لاستطلاع معلومات قد لا تكون لصالح المترشحة الديموقراطية المنافسة له في سباق الانتخابات هيلاري كلينتون.

وقال دونالد ترامب الذي أشار إلى أنه لم يكن على علم باللقاء الذي جمع ابنه مع المحامية الروسية، أن هذا الفعل الذي قام به ابنه "أمر مشروع"، حيث قال في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: "الهدف من اللقاء كان الحصول على معلومات عن منافس، وهو أمر مشروع تماما و يمارس طوال الوقت في السياسة".

ولا يزال المحقق الأمريكي روبرت مولر يبحث في امكانية حصول اتفاقات سرية وتواطآت مع روسيا من طرف بعض أعضاء حملة دونالد ترامب الانتخابية التي جرت اطوارها عام 2016، وذلك لرفع احتمالية فوز المرشح الجمهوري في الانتخابات الرئاسية. وصرح ابن ترامب أن اللقاء الذي جرى أطواره مع المحامية الروسية قد كان من أجل النقاش حول تبني آباء أمريكيين لأطفال ذوي أصول روسية، لكنه اعترف بعد ذلك أن اللقاء الذي جمع بينهما كان حول جمع معلومات قد تؤذي سمعة هيلاري كلينتون في الانتخابات.




مصادر[عدل]


Bookmark-new.svg