الخليجيون يرمون معظم غذائهم في رمضان في القمامة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 23 يوليو 2013


أخبار ذات علاقة

قال رئيس جمعية حماية المستهلك السعودية ناصر التويم أن المستهلكين في المملكة وبلدان الخليج العربي يرمون ما بين 50% و70% من الأغذية التي يشترونها في النفايات، وذلك نتيجة الشراء العشوائي للسلع الغذائية. ويؤدي هذا التصرف إلى تضخم الفاتورة الغذائية وغلاء الأسعار في رمضان.

وشرح التويم أن المستهلكين ينساقون وراء العروض الخاصة دون أن يفكروا إن كانوا بحاجة إلى اقتناء هذه المواد، فيشترون أكثر من حاجتهم مما يشكل عبئاً على نفقاتهم ويزيد الطلب على المواد الغذائية التي ينتهي مصيرها في النفايات ويرفع أسعارها.

واقترح التويم أن يستغني الناس عن المواد الغذائية غير الضرورية، وانتقد موقف الكثيرين من شهر رمضان أنه شهر الاستهلاك وكثرة ألوان الطعام على مائدة الإفطار، وأشار أنه، لو تعامل الناس معه كمثل سائر الأشهر لمنع ذلك ارتفاع الأسعار وهدر الغذاء. وأضاف أن حمى الاستهلاك تعطي للتجار فرصة استغلال المستهلك، والتقليل من الاستهلاك وإبلاغ الجهات المختصة عن رفع الأسعار يمكن أن يساهم في حل المشكلة، مع أنه صرح أن الغرامات والعقوبات باتت قديمة وليس لها أثر رادع.

قارن التويم بين السلوك الاستهلاكي لسكان الخليج والدول الغربية، فأشار أن مواطني الولايات المتحدة الذين لا يهدرون سوى 30%–50% من الأطعمة التي يشترونها وفق تقديرات منظمة الأغذية والزراعة (الفاو) يجيدون أكثر تخطيط الميزانية وشراء ما هو المطلوب بعد المقارنة بين الأصناف.

أخبار ذات الصلة[عدل]



مصادر[عدل]



Bookmark-new.svg