الحكومة "الإسرائيلية" تصادق على فصل قرى فلسطينية عن القدس

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أخبار ذات علاقة

الأربعاء 29 نوفمبر 2017


صادقت اللجنة الوزارية للتشريع في حكومة الاحتلال، أمس الثلاثاء، على تعديل "قانون أساس القدس"، بما يسمح بفصل مخيم شعفاط للاجئين وكفر عقب عن القدس المحتلة؛ تمهيداً لعرضه للتصويت عليه في الكنيست للقراءتين الثانية والثالثة، في خطوة تهدف أساساً إلى خفض نسبة الفلسطينيين في القدس.

ووفق الإعلام العبري؛ فإن تسعة أعضاء كنيست أيدوا اقتراح القانون، مقابل معارضة سبعة أعضاء.

ويتيح التغيير في القانون، الذي يدفع به الوزراء نفتالي بينيت، وزئيف إلكين، لحكومة الاحتلال نقل مخيم شعفاط للاجئين وكفر عقب، اللذين يقعان خلف جدار الفصل، ولكن ضمن نفوذ بلدية الاحتلال في القدس، إلى مجلس إقليمي جديد يشكل لهما.

وأفادت مصادر صحفية فلسطينية أن الخطوة تهدف إلى تقليل نسبة السكان الفلسطينيين في القدس، وتغيير طابعها الديمغرافي ضمن محاولات تهويد المدينة.

ويعيش في مخيم شعفاط وكفر عقب نحو 140 ألف فلسطيني، بعضهم لا يحملون البطاقة الشخصية الزرقاء.

وبسبب الفصل عن القدس، فإن بلدية الاحتلال والشرطة لا تقدمان أي خدمات للسكان.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg