البنتاغون لا علم لديه بتوريد صواريخ ستينغر إلى المعارضة السورية

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الخميس 25 أكتوبر 2012


أخبار ذات علاقة

عقد وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا مؤتمراً صحفياً أمس الأربعاء قال فيه رداً على تصريحات الأركان الروسية بأن الولايات المتحدة تزود المعارضة السورية بصواريخ ستينغر أنه لا يعرف شيئاً عن إرسال مثل هذه الصواريخ إلى المعارضة. كما نفت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند إرسال صواريخ ستينغر إلى سوريا أو نيتها القيام بذلك مستقبلاً.

سأل الصحفيون بانيتا عن أنباء توريد صواريخ ستينغر إلى المعارضة المسلحة في سوريا، فأجاب: «لا أعلم ماذا بالتحديد جاء في تلك الأنباء. وبالطبع لم أسمع أبداً عن قيامنا بتوريد هذه الصواريخ إلى المنطقة».

نفت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية النبأ أيضاً، وقالت: «نحن لا نساعد السوريين بتوريدات السلاح. نحن لم نزودهم بمنظومات "ستينغر"، ولن نقوم بذلك. وإذا كانت لدى أحد أدلة تثبت عكس ذلك فنود الاطلاع عليها». وأشارت أن جميع مقاطع الفيديو المنشورة عن المعارضة المسلحة تظهرهم وهم يحملون صواريخ قديمة سوفييتية الصنع، ولا دليل على استعمالهم لصواريخ ستينغر.

تأتي هذه الردود عقب تصريح رئيس الأركان الروسية نيكولاي ماكاروف لوكالة إنترفاكس الروسية بأن لديه معلومات تفيد أن جماعات المسلحين في سوريا «تملك قاذفات صواريخ محمولة من بلدان متعددة .. بينها صواريخ ستينجر الأمريكية الصنع»، ولو أن مصدرها المباشر غير معروف.

صواريخ ستينغر صواريخ محمولة مضادة للطيران يصل مداها إلى خمسة كيلومترات، تتوجه بالأشعة تحت الحمراء وتفوق سرعتها سرعة الصوت، وتستطيع إسقاط طائرات حربية وطائرات هيليكوبتر.


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg