الاحتلال يعتقل 36 فلسطينياً في الضفة والقدس

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاثنين 31 يوليو 2017


أخبار ذات علاقة

شنّت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الاثنين؛ حملة اعتقالات في صفوف الفلسطينيين بالضفة الغربية والقدس المحتلتيْن، طالت 36 مواطناً فلسطينياً، بالتزامن مع اندلاع مواجهات أسفرت عن عدة إصابات.

وذكر بيان لجيش الاحتلال، أن قواته اعتقلت 16 فلسطينيًا "مطلوبًا" من الضفة الغربية، بزعم أن بينهم "مطلوبون" بتهمة ممارسة نشاطات تتعلق بالمقاومة الشعبية.

وأوضح البيان العبري، أن الاعتقالات طالت فلسطينييْن من مخيم قلنديا للاجئين شمالي القدس المحتلة؛ بينهم ناشط في حركة "حماس"، وثالثًا من بلدة أبو ديس شرقي المدينة.

واعتقلت قوات الاحتلال، وفق البيان، فلسطينيًا من بلدة يعبد جنوبي غرب جنين (شمال القدس المحتلة)، وآخرين من مدينة قلقيلية (شمالًا)، ومواطنًا من قرية سبتين غربي رام الله (شمالًا).

وأفاد ذات البيان، بأن قوات الاحتلال اعتقلت شابيْن من مخيم الدهيشة للاجئين جنوبي بيت لحم (جنوب القدس المحتلة)، وآخريْن من بلدتي صوريف وسعير شمالي الخليل (جنوبًا)، بالإضافة لاعتقال ثلاثة شبان من بلدة بيت أولا شمالي غرب المدينة، ومواطنين من الخليل.

واقتحمت قوات الاحتلال فجر اليوم الاثنين عدة مناطق في محافظة بيت لحم جنوب الضفة الغربية، ونفذت حملة اعتقالات وتفتيش.

وأفادت مصادر صحفية أن قوات الاحتلال استخدمت مركبة تحمل لوحة تسجيل فلسطينية في اقتحامها لمخيم الدهيشة جنوب المدينة، واعتقلت الشابين: أنس الصيفي ويحيى الخمور، بعد اقتحام منزليهما والعبث في محتوياتهما.

وأضافت أن عدداً من شبان المخيم تصدوا للاقتحام بالحجارة والزجاجات الفارغة، حيث أطلقت قوات الاحتلال القنابل الغازية والأعيرة المطاطية، ما أدى إلى إصابة شابين بالمطاط، نقلا إلى مستشفى بيت جالا الحكومي لتلقي العلاج، فيما أصيب العشرات من الأهالي بالاختناق.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مدينة الدوحة المجاورة، واعتقلت الشاب إسلام قنبص، وداهمت منزل المواطن موسى قوار لاعتقال أحد أبنائه الذي لم يكن متواجداً في المنزل لحظة الاقتحام، وعاثت في المنازل خراباً.

واقتحمت قوات الاحتلال شارع الصف بالمدينة وعددا من الأحياء، دون أن يبلغ عن اعتقالات في صفوف المواطنين.

اعتقالات القدس[عدل]

ومن مدينة القدس اعتقل جيش الاحتلال ليلة أمس 18 مقدسيا من عدة أحياء في البلدة القديمة وحي الطور في مدينة القدس، عرف منهم: "محمود الشلودي، محمد سليم العجلوني، أيهم رمزي الزعانين، عبد الله إدريس، أمير أبو جمعة، أحمد مروان أبو جمعة، مهند أبو جمعة، علي أبو جمعة، حمادة المغربي، حمزة خويص".

كما جرى اعتقال: "أمير القراوي، مجد الصياد، أسعد أبو الهوى، أحمد الزعتري، محمد جودت أبو الهوى، فارس أبو غنام كراكع، إبراهيم عرفات أبو سبيتان".

فيما أفادت مصادر حقوقية فلسطينية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت فجر الإثنين، أكثر من 25 مواطنًا من مدينة القدس المحتلة، عقب حملة مداهمات واسعة في أنحاء متفرقة بالمدينة.

وقال محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين، محمد محمود، في بيان له صباح اليوم، إن قوات الاحتلال شنت فجرًا، حملة اعتقالات واسعة لفتية وشبان مقدسيين، بعد اقتحام منازلهم في عدة أحياء بالقدس.

وأوضح محمود أن الاعتقالات تركزت في قرية الطور (شرقي القدس) وسلوان (جنوب شرق المسجد الأقصى)، والبلدة القديمة.

وذكر أن حملة الاقتحام الصهيونية في الطور أسفرت عن اعتقال 18 مقدسيًا، بالإضافة لـ 5 من البلدة القديمة وآخرون من قرية العيساوية شرقي المدينة المحتلة، وحي وادي الجوز وسط القدس.

وأشار البيان العبري، إلى اعتقال شابيْن فلسطينييْن من مخيم قلنديا للاجئين الفلسطينيين شمالي القدس المحتلة وثالثًا من بلدة أبو ديس شرقي المدينة.

جنين[عدل]

وشهد معبر الجلمة شمال مدينة جنين شمال الضفة الغربية صباح اليوم الاثنين انتشارا مكثفا لقوات الاحتلال التي نصبت حواجز على مداخل القرى المجاورة بعد مهاجمة مقاومين للحاجز بعبوة ناسفة.

وقالت مصادر محلية أن قوات الاحتلال لاحقت فجر اليوم الاثنين شباناً ألقوا عبوة ناسفة باتجاه المعبر ثم انسحبوا من المنطقة؛ حيث لاحقتهم قوات الاحتلال بين الدفيئات الزراعية وفي أراضي الجلمة دون أن تستطيع اعتقالهم.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال مشطت في بلدة الجلمة المحاذية للحاجز، وأغلقت مدخلها بحاجز عسكري، وأوقفت المركبات والمواطنين، ودققت في هوياتهم.

واعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الإثنين مواطناً فلسطينياً عقب مداهمة منزله في بلدة يعبد جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية.

وقالت مصادر محلية أن جنود الاحتلال اقتحموا منزل المواطن ناهد أحمد ريحان قبها (51 عاما) وفتشوه، ونكلوا به قبل اعتقاله.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال نشرت حواجز عسكرية على مداخل البلدة صباح اليوم، وأوقفت المركبات والمواطنين ودققت في هوياتهم.  

سلفيت[عدل]

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة كفل حارس شمال سلفيت، وداهمت منازل عدد من الموطنين.

واعتقلت قوات الاحتلال: سري سليمان أبو يعقوب، محمد عبد العزيز أبو يعقوب، خليل فؤاد أبو يعقوب، ونور عبد العزيز أبو يعقوب.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال أفرجت عنهم في ساعات الفجر الأولى بعد التحقيق معهم.

وقد تعمد جنود الاحتلال إغلاق مداخل كفل حارس بالحواجز؛ حيث تسبب ذلك بعزل البلدة طيلة وقت الاقتحام.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg