الاحتلال يطوق المسجد الأقصى

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الجمعة 28 يوليو 2017


أخبار ذات علاقة

فرضت سلطات الاحتلال الصهيوني، قيوداً على دخول المصلين إلى المسجد الأقصى المبارك اليوم، لأداء صلاة الجمعة.

وقالت مصادر صهيونية: إن القيود تشمل منع الرجال ممن هم أقل من (50 عاماً) من الدخول للبلدة القديمة أو المسجد الأقصى، والسماح فقط للنساء والشيوخ ممن تزيد أعمارهم عن ذلك.

كما قررت شرطة الاحتلال الدفع بتعزيزات كبيرة إلى محيط المسجد الأقصى، واستقدام فرق أمنية جديدة من وحدات ما يسمى "حرس الحدود"، والقوة الخاصة "يمام".

وفي السياق ذاته، أفاد مصادر أن قوات الاحتلال اعترضت مسير حافلات تقل مصلين من مدينة أم الفحم بالداخل المحتل كانت في طريقها إلى المسجد الأقصى، وأجبرتها على العودة.

وقالت المصادر أن الاحتلال تذرع بحجج أمنية لمنع مواصلة الحافلات مسيرها نحو الأقصى.

وكانت قوات الاحتلال منعت فجر اليوم الرجال ممن تقل أعمارهم عن (50 عاما) من دخول البلدة القديمة، كما أوقفت حافلات كانت متجهة من الأراضي المحتلة عام 1948 إلى المسجد الأقصى، وأرجعتها.

وأصيب العشرات من المرابطين والمعتكفين، الليلة، خلال اقتحام قوات كبيرة من الاحتلال باحات المسجد الأقصى المبارك، لإخراج المرابطين في المصلى القبلي.

وأفادت مصادر إعلامية أن عشرات الجنود المدججين بالأسلحة اقتحموا المصلى القبلي، وأخرجوا المعتكفين بالقوة، وسط مواجهات دارت في باحات المسجد الأقصى وعلى أبوابه.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال قطعت الكهرباء قبل اقتحامها.

وذطرت مصادر صحفية أن قوات الاحتلال عمدت لتكسير بوابة العيادة الطبية الملاصقة للمصلى القبلي، والذي يوجد فيه المرابطون.

وأضاف أن الاحتلال شرع بعمليات اعتقال في صفوف المرابطين الموجودين في المصلى القبلي.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg