اعتقالات "إسرائيلية" تطال 15 فلسطينياً في الضفة المحتلة

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الثلاثاء 11 يوليو 2017


أخبار ذات علاقة

شنّت قوات الاحتلال "الإسرائيلي"، فجر اليوم، حملة اقتحامات ومداهمات واسعة في مختلف أنحاء الضفة الغربية المحتلة؛ تركزت في بلدتي تقوع (جنوبي بيت لحم) ودير أبو مشعل (شمالي غرب رام الله).

وأسفرت الاقتحامات "الإسرائيلية" عن اعتقال 15 مواطنًا فلسطينيًا، ممّن وصفهم الاحتلال بـ "المطلوبين" لقواته.

وذكر تقرير صادر عن جيش الاحتلال، أن الاعتقالات طالت فلسطينيين شاركوا في أنشطة تتعلق بالمقاومة الشعبية ضد الجنود الإسرائيليين والمستوطنين.

وأوضح أن قوات الاحتلال اعتقلت فلسطينيًا من قرية كفر قليل جنوبي غرب نابلس، وشابين من قرية مراح رباح جنوبي بيت لحم ومخيم العزة للاجئين الفلسطينيين شمالي المدينة، وأربعة مواطنين من مدينة الخليل.

كما طالت الاعتقالات ثلاثة شبان فلسطينيين من دير أبو مشعل شمالي غرب رام الله، وآخرَين من عبوين شمالي غرب المدينة والمغير شرقًا، ومثلهما من بلدة كفر نعمة غربًا، وفلسطينيًّا آخر من مدينة قلقيلية.

وادعى الاحتلال ضبط قواته لـ "مواد تحريضية"، عقب اقتحام منازل لعائلة الشهيد محمد جبريل من بلدة تقوع (جنوبي بيت لحم)، والتي شهدت مواجهات عنيفة مع شبان فلسطينيين حاولوا التصدّي لعملية الاقتحام.

واعتقلت قوات الاحتلال الليلة الماضية وفجر اليوم الثلاثاء (11-7) مواطنين خلال عملات دهم في عدة مناطق بمحافظة نابلس شمال الضفة المحتلة.

وأفاد رئيس بلدية سبسطية شمال غرب نابلس محمد عازم أن قوة صهيونية خاصة اختطفت الفتى مهدي ناصر جمال شهاب (14 عاما)، مساء أمس من داخل البلدة، بعد أن اعتدت عليه بالضرب المبرح.

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة كفر قليل جنوب المدينة، واعتقلت الشاب فراس فايز سمارة منصور، بعد مداهمة منزله وتفتيشه وتخريب محتوياته.

واقتحمت قوات الاحتلال البلدة القديمة بمدينة نابلس، وشنت حملات دهم وتفتيش للعديد من المنازل في حوش العطعوط.

وأفاد شهود عيان أن أعداداً كبيرة من دوريات الاحتلال تمركزت في ميدان الشهداء وسط المدينة، واقتحمت البلدة القديمة، كما دارت مواجهات في شارع فيصل، أطلق خلالها الجنود قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع.

في جانب متصل، اقتحم جنود الاحتلال مدينة نابلس فجر الثلاثاء من جهة جبل الطور ورأس العين، وتمركزت عمليات الاقتحام في وسط المدينة وفي حي الياسمينة وحوش العطعوط، وتم اقتحام عدة منازل.

في السياق، اقتحمت مجموعات من المستوطنين فجر اليوم بلدة كفل حارس قضاء مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية وأدوا طقوسا تلمودية وشرعوا بأعمال استفزازية للمواطنين.

وقالت مصادر محلية إن المستوطنين ترافقهم عدة آليات عسكرية انتشروا في شوارع البلدة، ومنعوا التجوال فيها خلال عملية الاقتحام، ثم داهموا مقامات دينية إسلامية يدعون أنها قبور لأنبيائهم وأدوا طقوسا تلمودية لساعات.

وأضافت المصادر أن اقتحام كفل حارس يتم بشكل مستمر بسبب وجود ثلاثة مقامات إسلامية يحاول اليهود السيطرة عليها في البلدة؛ ما يجعل البلدة بحالة توتر مستمر بسبب تلك الاقتحامات المتكررة.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg