إيلون ماسك يطلق صاروخه الجديد فالكون هيفي

من ويكي الأخبار
اذهب إلى: تصفح، ابحث

الأربعاء 7 فبراير 2018


أخبار ذات علاقة


أطلق إيلون ماسك رائد الأعمال الأمريكي صاروخه الجديد "فالكون الثقيل"، من مركز كينيدي للفضاء في ولاية فلوريدا. وانطلقت المركبة الضخمة، وهي أكثر الصواريخ قوة منذ بدء إرسال المكوكات إلى الفضاء، من منصتها بسهولة لتعلو فوق المحيط الأطلنطي.

وقد وصف مسار الصاروخ قبل انطلاقه بأنه "اختبار محفوف بالمخاطر". وقال إيلون ماسك: "إن تحديات تطوير صاروخ جديد كانت تعني أن فرص نجاح انطلاقه الأول قد تكون 50 في المئة". وأضاف في تصريح للصحفيين عقب انطلاق الصاروخ: "كنت أتخيل حدوث انفجار ضخم على منصة الإطلاق، وأتوقع مشاهدة عجلة "دولاب" تقفز على الطريق. ولكن هذا لم يحدث لحسن الحظ".

ويعد انطلاق "فالكون هيفي" لأول مرة بعد إطلاقه إلى الفضاء أكثر المركبات الفضائية قوة وصلابة. وقد صمم الصاروخ لنقل حمولة ثقيلة تبلغ 64 طنا متريا تصل إلى أكثر المدارات قربا من الأرض، وتعادل تلك الحمولة زنة خمس من حافلات لندن المعروفة ذات الطابقين إلى الفضاء.

ويقول ماسك: "إن مثل هذا الأداء يعادل ضعفي الجيل المقبل من أقوى صاروخ في العالم، وهو الذي يعرف باسم دلتا 4 هيفي - ولكنه لم يتكلف سوى الثلث". وقرر ماسك أن يحمل الصاروخ في هذه التجربة الأولى وفي تلك المهمة غير المؤكدة حمولة أقل، وغريبة في الوقت نفسه، وهي سيارته الرياضية القديمة الحمراء من طراز تسلا. ووضع في السيارة في مكان السائق دمية ترتدي لباس رجال الفضاء، وضبط المذياع ليشغل أغنية لديفيد بوي بطريقة متكررة.




مصادر[عدل]



Bookmark-new.svg