إيران تعلن عن طائرة مقاتلة جديدة «قاهر 313» مصنوعة محلياً

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

السبت 2 فبراير 2013


أخبار ذات علاقة

كشفت إيران اليوم عن إنتاج طائرة مقاتلة جديدة محلية الصنع سمتها «قاهر 313»، وقالت أنها فائقة التطور ومصممة خصيصاً لتلبية احتياجات القوات الجوية الإيرانية. وحضر الافتتاح وزير الدفاع الإيراني العميد أحمد وحيدي الذي تحدث عن مواصفات الطائرة ورئيس إيران محمود أحمدي نجاد الذي قال أن الطائرة هي «رسالة أخوة وسلام» لأن الغرض منها دفاعي. وأكد أن إنتاج هذه الطائرة يدل على اعتماد إيران أكثر فأكثر على إمكانياتها المحلية.

أزيح الستار عن الطائرة وهي واقفة على منصة، وقال وزير الدفاع أحمد وحيدي أنها طائرة متطورة لها خصائص فريدة، فهي تطير بسرعات عالية ويكفيها مدرج قصير، كما أنها تستطيع التحليق على ارتفاع منخفض ورصد الطائرات الأخرى المحلقة على ارتفاعات منخفضة، ويصعب كشفها بالرادار، وهي سهلة التصليح وتلبي احتياجات القوات الجوية الإيرانية. وجاء الإعلان عن المقاتلة «قاهر 313» بالتزامن مع الاحتفالات بالذكرى الرابعة والثلاثين للثورة الإيرانية.

وشكر وزير الدفاع العلماء والمهندسين الذين قاموا بتصميم الطائرة وقال أن هذا يدل على مدى رقي الكفاءات المحلية في إيران. وأضاف أن الطائرة مصنعة محلياً بالكامل، ويمكن تجهيزها بأسلحة متطورة مصنعة محلياً.

وأشار الرئيس أحمدي نجاد أن الطائرة من أكثر الطائرات تطوراً في العالم، وأنها قامت بطلعات تجريبية لآلاف الساعات، والطيارين راضون تماماً عن أدائها، وقال: «الآن السرعة التي تتطور بها إيران في العلوم والتكنولوجيا لا تعتمد على الظروف وإنما تعتمد على إرادتنا. يجب أن نضع أهدافاً أعلى. ونرى أن هذا ممكن ولدينا القدرات».

ولم يُفصح عن معلومات دقيقة حول مواصفات الطائرة، ولا يمكن التأكد من صحة التصريحات من مصادر مستقلة. ويشكك الخبراء الغربيون في قدرات إيران الصناعية عموماً ويعتبرون الطائرات الموجودة لديه قديمة وغير فعالة عملياتياً، فهي إما طائرات أمريكية وروسية وصينية بقيت منذ عهد ما قبل الثورة، ولا تستطيع إيران الحصول على قطع غيار لصيانتها بسبب العقوبات المفروضة عليها، أو طائرات بمواصفات قديمة مصنوعة من مكونات مستوردة.


مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg