إصابة الأمير تشارلز ولي العهد البريطاني بمرض كوفيد-19

من ويكي الأخبار
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الأربعاء 25 مارس 2020


أخبار ذات علاقة


بيان للقصر الملكي البريطاني نشرته صحيفة الغارديان ورد فيه أنه قد تأكد إصابة الأمير تشارلز أمير ويلز وابن الملكة اليزابيث الثانية بفيروس كورونا، وأكد ذات المصدر أنه الآن في عزلة منزلية صحية بمدينة بيركهول الاسكتلندية.

وذكر البيان الذي تم نشره اليوم الأربعاء، أن الأمير الذي يبلغ من العمر 72 سنة "كان يعاني من أعراض مرضية خفيفة ولكن لا يزال في صحة جيدة، وكان يعمل من المنزل طوال الأيام القليلة الماضية كالمعتاد"، حسب ما نقلته صحيفة الميادين. وأكد البيان ذاته إجراء كشف على فيروس كورورنا المستجد لكاميلا دوقة كورونويل وقرينة الأمير، وتبينت سلبية النتيجة، وهي مع زوجها في العزل الصحي. وقد أجرى الأمير تشارلز فحوصاته في مقاطعة بردينشير شمال اسكتلندا.

ونفى البيان أن تكون الملكة إليزابيث الثانية والدة الأمير تشارلز مصابة بفيروس كورونا، إذ أن الأمير التقى بوالدته إبان التحضير لاحتفالات عيد الفصح، يوم 9 من الشهر الجاري، ما يعني مضي أكثر من أسبوعين، وهي الفترة القصوى لحضانة الفيروس، على لقاءهما.

وطمأن البيان الشعب البريطاني حول الحالة الصحية للملكة، التي تحتفل بعد أقل من شهر بعيد ميلادها الخامس والتسعين، وأكد على أنها تتمتع بصحة جيدة وأنها وتتبع التعليمات الصحية بصرامة. ورفض البيان تقديم توضيحات إضافية حول الموضوع.

ويذكر أن عدد الإصابات في المملكة المتحدة تجاوز عتبة الثمانية آلاف إلى حدود كتابة الخبر، فيما بلغ عدد الوفيات أزيد من 420 شخص.

مصادر[عدل]



Font Awesome 5 solid bookmark.svg